مسؤول محلي يؤيد الخطوات الهادفة لإنقاذ محافظة شبوة من الإخوان

الجنوب - الاثنين 08 نوفمبر 2021 الساعة 07:54 م
شبوة، نيوزيمن:

أعلن مدير عام مديرية رضوم بشبوة محمد سالم الشكلية، الاثنين، ترحيبه بكل الخطوات الهادفة إلى إنقاذ المحافظة من المخاطر والهيمنة الإخوانية.

وقال الشكلية، في بيان، إنه يرحب بكل الخطوات الهادفة إلى إنقاذ شبوة وإعادة وحدة الصف الداخلي وإيقاف تصدع نسيجها الاجتماعي. 

وعبر المسؤول المحلي، عن إدانته الشديدة لاعتداء السلطة الإخوانية المسلح، على مخيم الاعتصام السلمي لأبناء مديرية رضوم وبقية مديريات المحافظة، واستخدام القوة العسكرية المفرطة من خارج نطاق المديرية لقمع أبنائها، مؤكداً أن الجرائم التي ارتكبتها سلطة الإخوان بحق مخيمات الاعتصام في محافظة شبوة، ستظل مجرمة ومحرمة شرعاً وقانوناً، مطالباً بصفته المسؤول المحلي بالمديرية، بمحاسبة كل من وجه وأقدم ونفذ عمليات الاقتحام المسلح.

وأكد أن العدوان على معسكر العلم، والذي لا يتواجد فيه غير أبناء شبوة، واستخدام مليشيات سلطة الإخوان الدبابات والهاونات والأسلحة الثقيلة وتحويله إلى غنيمة حرب بالبدلة العسكرية، عمل مدان ومرفوض. 

وطالب الشكلية هادي والتحالف العربي بضرورة تصحيح مسار عمل السلطة المحلية وتخليصها من شبح الهيمنة الحزبية الجاثمة عليها، التي قال إنها أفسدت المهام الوطنية والعسكرية الموكلة لها. 

وناشد الشكلية التحالف العربي، بدعم أبناء شبوة لإيقاف التآمر الحزبي الخطير على المحافظة، داعياً زملاءه في السلطة المحلية والمكاتب والإدارات، بضرورة الخروج من دائرة الصمت والإفصاح عما يشعرون به من ظلم وتهميش من سلطة الإخوان.