محافظ حضرموت يتوعد الإرهاب بالتصدي

الجنوب - الأربعاء 10 نوفمبر 2021 الساعة 08:30 م
حضرموت، نيوزيمن:

أكد محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء فرج البحسني، يوم الأربعاء، أنه سيتم التصدي بحزم لأي أعمال تمس أمن واستقرار الوطن.

جاء ذلك في زيارة تفقدية لمستوى الجاهزية القتالية في معسكر عجزر، وذلك في سياق نزولاته الميدانية للألوية والوحدات العسكرية، بهدف الاطلاع عن كثب على جاهزيتها.

وقال، "اليوم تتضاعف المسؤولية أمامكم في سبيل الحفاظ على الاستقرار والأمن والدفاع عن الدين والأرض والعرض، وقطع دابر توسع ميليشيا الحوثي الانقلابية".

وشدد على الاهتمام بالتدريب ورفع قدرات وكفاءة الأفراد وإعدادهم نفسيا تأهبا لأي مواجهات طارئة.

في السياق اطلع البحسني على مستوى الجاهزية في لواء الدفاع الساحلي وأشاد بالدور المحوري للواء من خلال تطهير قارة الفرس والمناطق المجاورة لها من فلول الشر والإرهاب، وإزالة الخطر عن أهالي المنطقة.

وأكد اللواء البحسني على أهمية دور المعسكر في تطهير المناطق التي تقع تحت حمايته من التنظيمات الإرهابية، وتثبيت الأمن والاستقرار، وحماية أهالي المنطقة، حاثًا قيادة المعسكر على الاهتمام بالتدريب ورفع لياقة الجنود، للتصدي لأي مخاطر تهدد سلم وأمن حضرموت.