رئيس بنك أهلي يطرح مقترحاً لـ"المركزي اليمني" لتعزيز الاحتياطي النقدي

إقتصاد - الأربعاء 24 نوفمبر 2021 الساعة 11:21 ص
عدن، نيوزيمن:

انتقد رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي اليمني، الدكتور محمد حسين حلبوب، عدم قيام البنك المركزي اليمني في عدن، بإصدار "شهادات إيداع بالدولار، من أجل تعزيز الاحتياطي النقدي لديه من العملات الأجنبية". 

وقال الدكتور حلبوب، على حسابه في الفيسبوك، إن "تعزيز الاحتياطي النقدي من العملات الأجنبية، سيعزز من الثقة بالبنك المركزي وبقدرته على الاستمرار في بيع العملات الأجنبية "بالمزاد العلني" عند حاجته إلى التدخل في السوق لمنع المضاربة بسعر الصرف، أو عند حاجته الملحة لتمويل عجز الميزانية الحكومية". 

وأشار إلى أن الفائدة على "شهادات الإيداع" بالعملات الأجنبية، ضئيلة جدا، حيث تتذبذب بين أقل من 1 إلى 2% في السنة. 

وأكد أن إصدار البنك المركزي بعدن "شهادات الإيداع بالعملات الأجنبية، سيستقطب -على الأقل- نسبة غير قليلة من ودائع البنوك اليمنية في البنوك الخارجية بالعملات الأجنبية".

وأشار رئيس البنك الأهلي، إلى أن ودائع البنوك اليمنية في المصارف الخارجية تتعرض للتجميد وتواجه البنوك صعوبات في السحب والتحويل بسبب العقوبات التي تفرضها الخزانة الأمريكية على تعامل البنوك الأجنبية مع البنوك اليمنية، الأمر الذي سيشجع الأخيرة على الإيداع في البنك المركزي اليمني.