خبراء يمنيون يحددون للمبعوث الأممي الأولويات الاقتصادية لعملية السلام

إقتصاد - الخميس 26 مايو 2022 الساعة 09:25 ص
عدن، نيوزيمن:

 اختتم المبعوث الأممي الخاص لليمن، هانز جروندبرج، في العاصمة الأردنية عمان، أول من أمس، اجتماعه الذي استمر يومين مع خبراء اقتصاديين يمنيين من خلفيات متنوعة للتشاور حول أولويات عملية السلام متعددة المسارات. 

وأكد المشاركون على الزخم الذي وفرته الهدنة بشأن القضايا الاقتصادية وحددوا الفرص لتحفيز المزيد من التقدم.

وبحسب بيان صادر عن مكتب المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لليمن، تركزت المناقشات على تحديد القضايا الرئيسية التي سيتم تناولها في حوار مستقبلي بين الأطراف وفي المسار الاقتصادي لعملية متعددة المسارات بقيادة الأمم المتحدة. 

وأضاف، تضمنت القضايا التي تمت مناقشتها تنسيق السياسات المالية والنقدية، واستقرار سعر صرف العملة في جميع أنحاء اليمن، والإيرادات العامة، وتمويل رواتب الخدمة العامة.

كما تشاور الجانبان على قضايا ارتفاع تكاليف السلع بسبب قيود حرية الحركة والازدواج الضريبي، وإعادة الإعمار، بالإضافة إلى الأسئلة الاستراتيجية الأخرى ذات الأولوية. 

وأكد بيان مكتب المبعوث الأممي، أن المناقشات شددت على الحاجة إلى التنسيق في القطاعات الحيوية التي يمكن أن يكون لها تأثير مباشر على المدنيين وسبل عيشهم.

كما سلط المشاركون الضوء على التحديات التي يواجهها القطاع الخاص وسبل مواجهة تلك التحديات للمساعدة في إنعاش الاقتصاد اليمني بما يخدم الصالح العام ومستقبل اليمن. 

وشددوا على الحاجة الملحة لدعم القطاع المصرفي التجاري اليمني وقدرته على الانخراط دوليا ودعم التجارة.

ونقل البيان عن السيد جروندبيرج، قوله: "ستكون معالجة الاقتصاد اليمني المتدهور أمرًا محوريًا لتخفيف المعاناة المزمنة للمدنيين اليمنيين والتوصل إلى حل مستدام لبعض الدوافع الرئيسية لهذا الصراع". 

وأضاف "من المهم تحديد تلك المجالات التي يمكن أن تكون فيها جهودنا مفيدة وفعالة في مساعدة الأطراف على إيجاد أرضية مشتركة في معالجة القضايا التي تؤثر على جميع اليمنيين في جميع أنحاء البلاد."

وشارك في الاجتماع العديد من أصحاب المصلحة الدوليين، بمن في ذلك الوكالات الإنسانية التابعة للأمم المتحدة والمؤسسات المالية الدولية، وقدموا وجهات نظرهم وخبراتهم لإثراء المناقشات الموجهة.