تغليب مصلحة حضرموت.. اتفاق بين سلطة المحافظة والانتقالي الجنوبي

الجنوب - الخميس 03 نوفمبر 2022 الساعة 08:08 م
المكلا، نيوزيمن:

أكدت السلطة المحلية وقيادة المجلس الانتقالي الجنوبي في محافظة حضرموت تغليب مصلحة المحافظة والعمل تحت قيادة واحدة من أجل خير وسعادة أبنائها.

رسالة واضحة وجهها لقاء جمع محافظ حضرموت مبخوت مبارك بن ماضي مع قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي في مقدمتهم عضو هيئة رئاسة المجلس، المتحدث الرسمي، علي عبدالله الكثيري، ورئيس الهيئة التنفيذية للمجلس الانتقالي بحضرموت، العميد الركن سعيد أحمد المحمدي، وعدد من أعضاء الهيئة التنفيذية.

محاولات متكررة ومستمرة لشق الصف الحضرمي، عبر الترويج لخلافات بين قيادة السلطة المحلية والمجلس الانتقالي الجنوبي، وتارة أخرى استهداف قوات النخبة الحضرمية والمنطقة العسكرية الثانية.

اللقاء بين الطرفين كان إيجابياً وتم فيه مناقشة التحديات والمخاطر التي تواجهها حضرموت، والدور الذي يمكن أن تؤديه الهيئة التنفيذية للمجلس بالمحافظة في تعزيز جهود المحافظ في التنمية وإرساء دعائم الأمن والاستقرار.  

وجددت قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي التأكيد على دعم المجلس الانتقالي لجهود المحافظ بن ماضي، واستعداد أعضاء وأنصار الانتقالي للعمل تحت قيادة محافظ حضرموت لما فيه مصلحة المحافظة وخير وسعادة أبنائها.

وأكد عضو هيئة رئاسة المجلس، المتحدث الرسمي، علي عبدالله الكثيري أن الحملات المغرضة، التي تروج للانقسام وتزعم وجود خلافات بين الانتقالي والسلطة المحلية بالمحافظة هدفها تفكيك الصف الحضرمي، وحرف بوصلة الحراك الشعبي الذي يطالب بأن تكون النخبة الحضرمية هي المتحكمة في الأمن والدفاع عن حضرموت. 

وأضح أن قيادة الانتقالي في حضرموت تكن كل الود والاحترام والتقدير لشخص المحافظ، وتثني على جهوده في محاربة الفساد وتمكين أبناء المحافظة من السيادة على أرضهم والاستفادة من ثرواتها، وأنها حريصة على تعزيز هذه العلاقة التي يسودها التفاهم والاحترام. 

وطالب أعضاء الهيئة في مداخلاتهم، المحافظ بن ماضي بمواصلة جهوده بتطهير مؤسسات ومرافق الدولة من الفاسدين والفاشلين، وتنفيذ إرادة وتطلعات أبناء المحافظة، في إدارة شؤونهم الإدارية والأمنية والعسكرية، من جانبه رحب المحافظ بن ماضي بقيادات الانتقالي، مؤكدا أن مصلحة حضرموت تقتضي تكاتف جميع أبنائها وتوحدهم واصطفافهم لمواجهة الأخطار والتحديات الكثيرة، وفي مختلف المجالات.

وقدم المحافظ شرحا مفصلا عن التحديات التي تمر بها حضرموت وجهود السلطة المحلية في حلحلتها. مؤكدا على أهمية تغليب مصلحة حضرموت وأبنائها، والعمل بروح الفريق الواحد على تثبيت دعائم الأمن والاستقرار فيها.