اليمن يبتعد عن المجاعة لأول مرة منذ ثلاث سنوات

إقتصاد - الخميس 24 نوفمبر 2022 الساعة 09:10 ص
المخا، نيوزيمن، خاص:

أظهر تحديث التصنيف المرحلي المتكامل للأمن الغذائي تحسناً في توقعات الأمن الغذائي لليمن (أكتوبر - ديسمبر)، مع عدم وجود سكان في المرحلة الخامسة "المجاعة" لأول مرة منذ ثلاث سنوات.

وقال التصنيف المرحلي المتكامل للأمن الغذائي في اليمن الصادر عن برنامج الأغذية العالمي في 21 نوفمبر الجاري، إن التحسن في الأمن الغذائي لليمن خلال الربع الأخير من 2022، حال دون سقوط 160 ألف شخص إلى مرحلة المجاعة. 

ويشير هذا التحديث إلى تحسن طفيف في حالة الأمن الغذائي مقارنة بالتوقعات السابقة (يونيو إلى ديسمبر 2022)، حيث تراجع الذي يعانون من انعدام الأمن الغذائي بدرجة عالية، من 19 مليون شخص إلى 17 مليون شخص.

وبحسب برنامج الأغذية العالمي، فإنه بموجب شروط مبادرة حبوب البحر الأسود، وصلت أول سفينة تحمل دقيق القمح الأوكراني إلى اليمن في 15 أكتوبر.

وقال برنامج الأغذية العالمي، إنه في أكتوبر استأنف جزئياً كل من برنامجه للوقاية من سوء التغذية ونشاطه المتعلق بالصمود وسبل العيش بعد الإيقاف المؤقت بسبب نقص التمويل وتحديات الإمداد.

لا تزال اليمن واحدة من أكثر البلدان التي تعاني من انعدام الأمن الغذائي في العالم، وتم تمويل 54.4٪ فقط من خطة الاستجابة الإنسانية لليمن حتى منتصف نوفمبر 2022. 

يقول برنامج الأغذية العالمي، إن الدوافع الرئيسية لانعدام الأمن الغذائي الحاد وسوء التغذية في اليمن ظلت متمثلة في الصراع والأزمة الاقتصادية، وزاد الأمر تفاقماً نتيجة عدم استقرار المساعدات الإنسانية.  

وتضمنت الأسباب الكامنة الرئيسية لانعدام الأمن الغذائي الحاد وسوء التغذية على مستوى الأسرة، ارتفاع أسعار الغذاء في ظل انخفاض مصادر الدخل وفرص العمل، مما ساهم في تدهور النظام الغذائي من ناحية الكمية والجودة.

كما تضمنت الأسباب تدني تغطية مرافق الصرف الصحي وانتشار الأمراض، ومع تفاقم الأزمة الاقتصادية، لجأت العديد من الأسر إلى آليات التكيف في ظل تآكل سبل كسب عيشهم مثل بيع الأصول الإنتاجية واتباع استراتيجيات الأزمة.

وتعاني الأسر بشكل متزايد من سلسلة قاسية من الديون، وبهذه المستويات من استراتيجيات التكيف السلبية تتعرض الأسر للخطر بصورة غير مستقرة. 

وانتهت الهدنة الوطنية في 2 أكتوبر، حيث أفشلت ميليشيا الحوثي الهدنة التي توسطت فيها الأمم المتحدة واستمرت ستة أشهر، ورفضت تمديدها.