عبدالسلام القيسي

عبدالسلام القيسي

تابعنى على

بالشباب ننتصر

الخميس 09 ديسمبر 2021 الساعة 07:40 م

تأملوا بفوز منتخب الناشئين وحصده مباراة الأردن ومن ثم البحرين وعودوا إلى السياسة والحكم والمعركة وقارنوا وقاربوا وتأكدوا: 

الشباب هم القوة الكامنة وما لم تكن قواهم اللاعب الأساسي في الميدان السياسي وفي الميدان العسكري لن ننتصر، والهزيمة آتية!

بالشباب ننتصر...

الشباب هم قوى وقوة الأوطان.

لقد حول العجائز شبابنا إلى مفسبكين وطفقوا يحكمون مصيرنا وجيلنا ومستقبلنا بفكرهم البائت، البارحي، الكهل.

وهنا لا أقول التخلص من الحكماء والكبار، ولكنني أريد أن تكون القوة الحية للشباب وللعجائز حكمتهم ودورهم وتصويبهم.

جرب أن تعين قائد لواء من الشباب وهذبه وستدرك ما هي النتيجة العظيمة.

عين وزيراً من الشباب وستدرك الإنجاز واملأ هيكل الدولة بالشباب.

الشاب وهو يبحث عن طموحه ينجح في مهمته ووظيفته من أجل نجاح ومستقبل نفسه إن لم يكن، ليس من أجل شيء.

أما الكهل: شبع العز والجاه والمال والسلطة ويعيش مثقلاً بأحمال وعلاقات العقود المنصرمة ويقضي منصبه بالمداراة وتمنعه حواسه المترهلة وارتباطاته عن النجاح.

وللمقاربة.. سر نجاح الكهنوت هم الشباب..!

*من صفحة الكاتب على الفيسبوك