مروان الجوبعيمروان الجوبعي

اليمن.. تحوُّل مخيف للتطرف

مقالات

2019-06-08 11:06:24

طرح أحد الأصدقاء بأحد منشوراته سؤالاً يقول فيه: "هل تتقبل الحفلات الغنائية؟"..نصف المعلقين مع ونصف المعلقين ضد، وبرروا ذلك بأنه حرام ومجون وسفور!

تحول مخيف في مجتمعنا خلال السنوات الماضية..

من يعرف منكم ابن شعيب وهاني اليزيدي ومناف الهتاري؟ الخطباء الذين تسلقوا على منصات الحراك وحولوا منابر الحراك إلى منابر للتحريض ليصبحوا بعد 2011 أيقونة الثورة أين هم الآن؟ عادوا مرة أخرى إلى أماكنهم الطبيعية.

هل تتذكر طالبان ومنع الغناء وأيضاً استنكار العالم كله بمن فيهم أنت، استنكار عملية تدمير التماثيل أثناء حكم طالبان؟

هذه العقلية الطالبانية نفسها موجودة ومعششة في عقولهم.. في حرب 94 ابن شعيب في عدن دمر الأضرحة هناك.. قصة يعرفها الكثر من الناس.. وكان ابن شعيب أكثر تشددا من أساتذته!

اليوم هناك من يرعى نفس هذا الخطاب ويحمي القتلة (قتلة معسكر عشرين) وقد أصبحوا أيقونة الثورة عند البعض.. السلفيين الجدد الذين كانوا أمس ضد الثورة ومبادئها ومحرضين ضد شباب الحراك!

هؤلاء اليوم يبنون مدارس ومعاهد تتبنى هذا الخطاب المتشدد وتحرض الناس ضد مثل هذه الفعاليات الغنائية والسينما..... الخ!

وربما نجد أنفسنا غداً بواقع أشد من واقع كابول أثناء حكم طالبان.

*من صفحة الكاتب على (الفيسبوك)

-->