الموجز

رضوان الهمدانيرضوان الهمداني

عقول غارقة في البلاهة!!

مقالات

2020-04-16 17:57:38

ليتني ألج لأدمغتكم لأعرف ما الذي يجعلها غارقة بكل هذا القدر من البلاهة!

يقول وزير المالية إنه صرف 500 مليار ريال عام 2019م لوزارة الدفاع، بينما يصرخ الجنود نحن بلا مرتبات وننتعل بقايا أقمشة وكراتين لنستمر في وقوفنا ضد الحوثيين والدفاع عن الجمهورية!

قنبلة مدوية مثل هذه لو كانت في مجتمع حي لانفجر في وجه هؤلاء الملوثين أشد من بركان "ماسيف".

عوضا عن ذلك، تركتم معركتكم الوجودية وانشغلتم بالحديث عن مؤخرة مهند الرديني وتفاهة عيسى العذري ودجل محمد الزنداني والحديث عن ليبيا وإنجازات الخليفة!

توقفت الجبهات منذ أكثر من أربع سنوات ولم تصرخوا لماذا؟ وكيف؟ ومن يقف خلف هذا العبث بمعركتنا الوطنية ويقامر بمستقبلنا من اجل اجنداته الغامضة؟!

ماذا دهاكم؟ هل يعقل أنكم فقدتم الإحساس بكل شيء لهذه الدرجة؟

ثم ما هي المصيبة التي يجب أن تقع على رؤوسكم حتى تعوا حجم الكارثة؟ وماذا يعتمل؟!

ما يجري في البلد خطير جدا.. يقترب الحوثي من تحقيق وهمه الإلهي، فيما تغرق الشرعية في فسادها والتباهي بفشلها وتسمين قطيع من العجول لقذف المنتقدين هنا وهناك!

لقد أعيانا هذا الوضع اللا معقول.. أرهقنا غباء وضجيج المتسيسين الجدد من المنتفخة كروشهم ومؤخراتهم والمتضخمة عقولهم بالقضايا التافهة ليصبح خيار الابتعاد أهم ما يمكن أن يتخده شخص يشعر بالإحباط والامتعاض من كل شيء.

* من صفحة الكاتب على الفيسبوك

-->