وضاح العوبلي

وضاح العوبلي

تابعنى على

التنسيق الخفي وراء سقوط جبهتي ناطع ونعمان بالبيضاء

الاثنين 09 أغسطس 2021 الساعة 06:04 م

لا مبرر منطقي وواضح لسقوط جبهتي ناطع ونعمان بالبيضاء.

 هناك مسلسل تنسيقات وتفاهمات يتم صياغتها من قبل لجنه تنسيق ثنائية "الحوثي أحدها"، وتتنقل منذ أربعة أعوام بين عاصمتين خليجيتين، وما يجري هنا ليس إلا تنفيذ لمخرجاتها، وترجمتها عملياً على الأرض.

ابحثوا عن شماعة لتبرروا بها سقوط ناطع ونعمان، فلا وجود للانتقالي هنا، لتجعلوا منه شماعة للتبرير، كما جرى في الزاهر.!!

وحداتكم هي من كانت تنتشر في ناطع ونعمان، وأنتم من تسيطرون بمفردكم على المناطق والمحافظات الخلفية لجبهاتكم فيهما، وأنتم من تتحكمون وتحكمون وتسيطرون سياسياً وأمنياً وعسكرياً على الجغرافيا الشرقية لهذه الجبهات حتى حدود سلطنة عمان، ومن سواحل شبوة وحضرموت، حتى حدود المملكة العربية السعودية شمالاً.

وحدكم لا شريك لكم من تتواجدون في هذه المساحة.

فهل بالإمكان أن نجد منكم مبرراً مستساغاً ومفهوماً تفسرون به التراجعات والانهيارات الأخيرة في الجبهة الشرقية للبيضاء!!؟

لماذا تتجاهلون وتتغابون وتفرضون التعتيم الإعلامي عندما يتعلق الأمر ببعض الجبهات، وأقصد الجبهات التي تستحوذون على قيادتها؟ 

ما جرى في ناطع ونعمان يشبه إلى حد كبير، ما جرى في نهم!. 

أوجه التشابه واضحة، فهل ثمة من صفقة؟.

صارحونا قبل أن تفضحكم المذكرات والمراسلات والتسجيلات!.

لا مفر أمامكم من لعـنااااااات التاريخ، ولا مفر أمامكم من الإقرار بعمالتكم وتواطؤكم يا حـثالات القرن. 

ستواجهون ملفاتكم، ملفات الخزي والعار والسقوط والعمالة والمؤامرات الدنيئة، ولا مجال حينها للإنكار.

لا تنتظروا منا أن نتجاهل ما يجري، أو أن نرد عليكم بالقول، "جزاكم الله خيراً". 

ولا تتوقعوا أننا في المُلحق الذي يقبع فيه قطيعكم، أو أننا لا نعي ولا نفهم ولا نعلم ما تعتبرونه أسراراً تتداولونها في دهاليز العمالة، وأوكار الانحطاط السياسي.

نحن ننتظر استكمال ملفاتكم القذرة، لنضعكم أمام حقائقكم.

أنتم تمضون نحو سقوطكم ورب الكون.

ستسقطون والحوثي، بما كسبته أيديكم وأيديهم، ولا مفر أمامكم من رد وطني ممن أثخنتموهم سبعاً بين مطرقة أحدكم وسندان الآخر.

سيكون الجزاء عليكم من جنس أعمالكم.

دوام الحال من المحال..

والله المستعان عليكم يا حُثالات الأمم، وقذارات الشعوب.!!!!!

*من صفحة الكاتب على الفيسبوك