الإصلاح يطالب الحوثي بالتخلي عن ذهنية رجل المليشيا والإرتقاء إلى عقلية رجل الدولة

الإصلاح يطالب الحوثي بالتخلي عن ذهنية رجل المليشيا والإرتقاء إلى عقلية رجل الدولة

السياسية - الجمعة 28 نوفمبر 2014 الساعة 07:04 ص

طالب حزب الإصلاح، جماعة الحوثي، التي قال إنها " انخرطت في العملية السياسية عبر اتفاق السلم والشراكة"، إلى " التصرف من موقع المسئولية الوطنية والشراكة السياسية لا من موقع العداوة والبغضاء وتصفية الحسابات". وأشار الحزب في افتتاحية كتبها المحرر السياسي في موقع ( الإصلاح نت) اليوم، إلى أن " ثمة أطرافا لم تستوعب بعد أن انخراطها في العملية السياسية عبر اتفاق السلم والشراكة يوجب عليها التصرف من موقع المسئولية الوطنية والشراكة السياسية لا من موقع العداوة والبغضاء وتصفية الحسابات". كما طالبها بـ" مغادرة ساحة المليشيا إلى ساحة الدولة" وأن " تتخلى عن ذهنية رجل المليشيا" آ و" و" ترتقي إلى عقلية رجل الدولة"، منتقدا إصرارها " على انتهاج أساليب الهيمنة والإقصاء". وأكد المحرر السياسي للإصلاح، أن " الانتقال السلمي إلى مرحلة الشراكة وتطبيع الأوضاع يقتضي بالضرورة الخروج من الدائرة الضيقة للجماعة والمليشيا إلى الدائرة الأوسع للوطن والشعب، ولن يتأتى ذلك ما لم تتسع دائرة التسامح والتعايش والاعتراف بالآخر وتتقلص دائرة العنف والتسلط والإقصاء". واتهم الإصلاح، جماعة الحوثي، بالهروب من تنفيذ الاتفاقات إلى تصفية الحسابات، والإنغماس في الاضطهاد السياسي وقمع المناوئين، متسائلا عن "آ آ جدوى الاتفاقات فيما يدُ توقع وأخرى تشعل البارود وتذكي الفتنة وتدفع نحو التأزيم والانسداد السياسي". ودعا المحرر السياسي في موقع ( الإصلاح نت) " قوى السلم والشراكة التي تحمل مشروع بناء الدولة أن لا تسمح بانهيار ما تبقى من كيان الدولة تحت وطأة المليشيا لتصبّ في جيب المشاريع الصغيرة"، محذرا تلك القوى من أن " تغدوا عرضة للانتهاكات وسطوة تلك المشاريع التي تحاول فرض إرادتها بمزيد من البطش والتنكيل". آ نص المقال الإفتتاحي: http://www.newsyemen.net/art1106.html آ  آ  آ  آ  آ