محمد علي أحمد يعلن إسقاط مشروع الدولة المركزية والوحدة الاندماجية

محمد علي أحمد يعلن إسقاط مشروع الدولة المركزية والوحدة الاندماجية

السياسية - السبت 14 سبتمبر 2013 الساعة 06:40 م
نيوزيمن

جدد القيادي الجنوبي محمد علي أحمد ، استمرار تمسك الحراك الجنوبي بحق شعب الجنوب بتقرير مصيره ، معلناّ تمكن الجنوبيين بالحوار اعتماد التفاوض الندي وتقليص الرؤى والمشاريع المطروحة والتي أسقط منها مشروع الدولة المركزية والوحدة الاندماجية . جاء ذلك في اجتماع موسع للجنوبيين المشاركين في مؤتمر الحوار الوطني عقد اليوم بصنعاء ، ناقش اخر التطورات والمستجدات في مؤتمر الحوار وما تم انجازه من مطالب للجنوبيين . واشار القيادي الجنوبي آ الى انه هناك خيارين يجري مناقشتهما هما النظام الاتحادي الفيدرالي على اقليمين والنظام الفيدرالي في اكثر من اقليمين. آ واكد ان مؤتمر شعب الجنوب سيقف ضد اي مشاريع تستهدف الوحدة السياسية والجغرافية لشعب الجنوب .. منبها من خطورة المشاريع التي تستهدف وحدة الجنوب ارضا وانسانا من خلال زرع الفتن والعراقيل من قبل بعض الجنوبيين الذين يتامرون بوعي او بدون وعي مع اعداء الجنوب في طريق تحقيق هدف شعب الجنوب في الحرية وتقرير المصير واستعادة الدولة . وبين ان المشاركين في المؤتمر من ممثلي الحراك الجنوبي سيواصلون تمسكهم بحق شعب الجنوب في تقرير مصيره واستعادة دولته الحرة المستقلة كاملة السيادة، داعيا الحاضرين الى العمل من اجل الجنوب وشعبه وبما يضمن تحقيق هذا الهدف . كما دعا ابناء الجنوب قاطبة الى محاربة المشاريع المشبوهة التي يسعى البعض من خلالها الى تفتيت الجنوب والوقوف صخرة عقبة امام نضاله السلمي وتضحيات شعب الجنوب من اجل استعادة دولته الحرة المستقلة كاملة السيادة .