مدير إعلام البيضاء لنيوزيمن: لاصحة لمحاولة  اغتيال المحافظ

مدير إعلام البيضاء لنيوزيمن: لاصحة لمحاولة اغتيال المحافظ

السياسية - الأحد 27 أكتوبر 2013 الساعة 02:57 م

نفى مدير عام الإعلام بمحافظة البيضاء ما تناولته وسائل الاعلام عن تعرض المحافظ الظاهري احمد الشدادي لمحاولة اغتيال. وقال عارف العمري لنيوزيمن: لا صحة لخبر محاولة اغتيال المحافظة ، داعيا وسائل الأعلام لتحرى المهنية والمصداقية . وكانت آ مصادر قالت بان المحافظآ  ومسئولين عسكريين نجوا من محاولة اغتيال ظهر اليوم بمنطقة مكيرس، إثر إطلاق جنود النار عليهم للمطالبة بإطلاق أحد زملائهم. العمري أوضح لنيوزيمن بأن المحافظ الظاهري احمد الشدادي ومعه قائد المنطقة العسكرية السابعة اللواء الركن علي محسن مثنى وأركان حرب القوات الخاصة العميد الدكتور احمد المقدشي زاروا اليوم معسكر مكيرس، وألقيت كلمات من قبله ومسئولين عسكريين، ولم يحدث أى إطلاق نار من قبل الجنود، مؤكداّآ  مطالبة الجنود بإطلاق أحد زملائهم. غير انآ  مصادر قالتآ  للموقع بأن فوضى قام بها الجنود اطلقوا الرصاص باتجاه سيارة المحافظ المدرعة . وحسب المصادر فقد طالب الجنود بإطلاق سراح أحد زملائهم متهم بقضية قتل ، مشيراّ بأن المحافظ وقائد اللواء تمكنوا من تهدئه الموقف ووعدهم بالنظر في قضية الجندي. وتشهد محافظة البيضاء نشاطا متصاعد لمسلحي القاعدة، حيث تتعرض عددا من حواجز الجيش والأمن لهجمات عناصر القاعدة. وكان قائد المنطقة العسكرية السابعة اللواء الركن علي محسن مثنى قال ان محافظة البيضاء أصبحت مأوى للإرهاب والتخريب والقتلة وقطاع الطرق ، محذراّ من سقوط محافظة البيضاء بيد الجماعات المسلحة واليوم الاحد أكد تنظيم القاعدةآ  أن مدينة البيضاء سقطت جزئيا في أيدي مقاتليه خلال العمليات الأخيرة، وهو ما يُفسر الاستعدادت اليمنية لشن حرب في محافظة البيضاء. وأوضح التنظيم في بيانه أن "حربنا في أصلها وأساسها هي مع العدو الصليبي الغربي وعلى رأسها أمريكا، وأن ما نقوم به من عمليات ضد قوى الأمن والجيش ليس إلا في إطار ردع العدوان وردة الفعل المشروعة". وأضاف أن "جنود وضباط الجيش اليمني يدفعون ثم تبادل الأدوار والتنسيق الأمني بين نظام صنعاء وأمريكا، وإن أرادوا النجاة فليأخذوا على يد عبد ربه منصور هادي الذي يقذف بهم في حرب وكالة خاسرة ثم يعجز عن حمايتهم".