بن عمر في مؤتمر صحفي: التحديات الامنية لازالت موجودة نتيجة تراكمات ويجب الا ننسى ارث الماضي

بن عمر في مؤتمر صحفي: التحديات الامنية لازالت موجودة نتيجة تراكمات ويجب الا ننسى ارث الماضي

السياسية - الاثنين 04 نوفمبر 2013 الساعة 02:19 م
نيوزيمن

خاص-نيوزيمن: أعلن مستشار الأمين العام للأمم المتحدة ومبعوثه الخاص إلى اليمن جمال بنعمر، اليوم، التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في منطقة دماج بمحافظة صعدة "وتمكن الصليب الاحمر الدولي من دخول المنطقة لأول مرة"، داعيا جميع الاطراف المتنازعة إلى اعتماد "الحوار". وأوضح المبعوث الاممي في مؤتمر صحفي عقده اليوم،آ  أن قافلة سيارات تابعة للصليب الاحمر الدولي دخلت الى منطقة دماج "وهم بصدد نقل عدد من الجرحى"، مشيرا إلى "وجود عدد كبير من الجرحى في حالات خطيرة جدا من الطرفين المتنازعين، منها 25 حالة حرجة ". وقال بنعمر "ما يحصل الان في الحقيقة هو نتيجة تراكمات منذ سنين طويلة"، موضحا أن اليمن "وصل الى مرحلة انعدم فيها الامن في عدد من المناطق، وضعفت فيها الدولة في عدد من المناطق، وهناك تحدي امني واضح". وأضاف: "التحديات الامنية لازالت موجودة فعلا لكن هي نتيجة تراكمات، يجب الا ننسى ارث الماضي، لكن المهم ان اليمنيين يدركون على انه لا يمكن تحقيق قفزة نوعية إلا من خلال تحقيق التغيير السلمي، حوكمة جديدة، بناء دولة جديدة مبنية على مبدأ سيادة القانون". وتابع قائلا: "هناك حشود كبيرةآ  الان لمسلحين في مناطق مختلفة، هذا وضع طبعا له انعكاسات امنية كبيرة". وأشار بنعمر إلى أنه تواصل مع رئيس الجهورية عبدربه منصور هادي الذي بدوره "أرسلآ  طائرة خاصة لنقل الجرحى من صعدة"، معربا عن تمنياته أن "يكون وقف اطلاق النار فوري ودائم وتليه خطوات لحل المشكلة بشكل جذري". ودعا المبعوث الاممي جمال بنعمرآ  جميع الاطراف اليمنية المتصارعة والتي تستعمل السلاح والعنف للجلوس على طاولة الحوار وانهاء الخلافات من خلال الحوار المسؤول والبناء