تظاهرة نسائية بصنعاء تنديداً بأحداث دماج

تظاهرة نسائية بصنعاء تنديداً بأحداث دماج

السياسية - السبت 23 نوفمبر 2013 الساعة 08:36 م

نظمت مؤسسة فكرة الحقوقية الاعلامية ، وقفة احتجاجية أمام منزل الرئيس عبد ربه منصور هادي في العاصمة صنعاء احتجاجاً على استمرار الحصار والقصف على منطقة دماج بمحافظة صعدة. ووجهت النساء والأطفال رسالة عاجلة للرئيس بإصدار قرار مشاهد القتل وصور الارهاب الذي تمارسه بعض الجماعات . واكد البيان الذى اصدرته مؤسسه فكره الى ان " إن تفاقم الحالة الإنسانية التي تسجلها الحرب والحصار في دماج يجعلنا أمام مسؤولية البراءة لله من ذمة الأطفال والنساء خصيصاً الذين يذهبون مهراً للحرب التي يعلنها الجهل ويفسرها غياب القانون والرقابة علي الأمن العام والخاص في بلد لازال الحوار الوطن الشامل لم يكتمل مشهد ولادته .. واشار البيان "لذا فإننا في مؤسسة فكرة الحقوقية الإعلامية التي يقع علي عاتقها الوقوف صفاً واحداً لجانب الإنسان في اليمن بالذات الطفل و المرأة الضعيفة المسلوب منهم حق الحياة أبتداءً فضلاً عن بقية الحقوق والتي تعقد فعاليتها التضامنية والإحتجاجية لما يحدث لنساء وأطفال دماج ، نعتبر هذه الفعالية الإحتجاجية أحد الإسهامات الملحة والطارئة في الإلتفات السريع لما يجرى في دماج وتتناقله كافة وسائل الإعلام محلياً وعالمياً والتحرك المباشر لوقف حالة الإنهيار الإنساني والفاقد المباشر في أهم مورد لبناء اليمن الجديد هو الإنسان اليمني. وحذر البيان "أن ما يحدث في دماج وربما ينتقل إلي غيره من أجزاء اليمن يجعلنا أمام مسؤولية دينية ووطنية ومهنية وإنسانية في وقف الحرب والحصار والدمار علي كافة المستويات في دماج . ووجه البيان رسالة عاجلة لرئيس الجمهورية بإصدار قرار عاجل للحفاظ علي البنية التأسيسية للحفاظ علي اليمن سعيداً خالياً من مشاهد الإقتتال وصور الإرهاب الممنهج الذي تمارسه جماعات بإمكان الحكومة وقرارات الرئيس أن تضع لها حلاً عاجلاً .