الحراك الجنوبي يستعد لإحياء فعالية الاستقلال

الحراك الجنوبي يستعد لإحياء فعالية الاستقلال

السياسية - السبت 30 نوفمبر 2013 الساعة 09:37 ص

يستعد الحراك الجنوبي لإحياء مليونية شعبيه في عدن بمناسبة الذكرى الـ46 لثورة 30 نوفمبر يوم الاستقلالآ  . وبدء الآلاف من مختلف المحافظات الجنوبية يتوجهون صوب عدن للمشاركة في الفعالية التي ستحتضنها ساحة الحرية (العروض) بمديرية خور مكسر عصر اليوم السبت. آ واعتبرت قيادات بالحراك التظاهرة رسالة من الشعب الجنوبي لرفضهم مخرجات الحوار وتمسكهم على موقفهم في استعادة الدولة . وشوهد المئات اليوم في ساحة العروض وهم يحملون العلم الجنوبي وصور البيض وقتلى الحراك. وفيي صنعاء، انشق مكون الحراك الجنوبي الى فصلين فصيل برئاسة محمد علي أحمد وفصيل برئاسة الدكتور ياسين مكاوي، حيث أعلن بن علي انسحابة من مؤتمر الحوار، واستمرار آ الاخير بالمشاركة. وأعلنت الهيئة السياسية لمكون الحراك الجنوبي السلمي المشارك في مؤتمر الحوار الوطنيآ  في بيان صحفي أن مكون الحراك لم ولن ينسحب من مؤتمر الحوار، داعية من قرروا الانسحاب استشعار مسؤوليتهم الوطنية والسياسية والعودة للمشاركة في المؤتمر. وقالت الهيئة في البيان الذي تلته في المؤتمر صحفي عقدته، الخميس بصنعاء، "لم ولن ننسحب من مؤتمر الحوار الوطني مهما بلغت التضحيات وحتى لا نترك قضية الجنوب لرغبات شخص أو مجموعة أشخاص أرادوا أن تتحول هذه القضية إلى مجرد ورقة للاستثمار وتحقيق مكاسب شخصية غير ابهين بتحقيق أهدافها". وأضاف البيان: "اننا وانطلاقا من مسؤوليتنا التاريخية نؤكد اننا لم ولن نتنازل أو نتخلى عن آمال وطموحات أبناء الجنوب". وأشارت إلى ما حدث ويحدث من محاولات لتشويه قضية الجنوب آخرها ما وصفته بمسرحية هزلية يوم أمس من خلال عملية استعراض للانسحاب أضرت بالقضية الجنوبية العادلة. وعبرت الهيئة السياسية لمكون الحراك الجنوبي السلمي، عن احترامها لقرار من انسحبوا من المؤتمر "كحق شخصي"، متمنية أن ينتصر "حسهم السياسي وذكائهم في مراجعة مواقفهم بما يخدم القضية الجنوبية".