مصرع قيادي حوثي وإحراق طقم في كسر أعنف هجوم على حيس

@ حيس، المخا، نيوزيمن، خاص: الحديدة

2020-02-12 19:17:46

لقي قيادياً حوثياً مصرعة وأصيب مواطن بجروح خطرة، يوم الأربعاء، في كسر القوات المشتركة لأعنف هجوم حوثي على مديرية حيس جنوب الحديدة.


وأفاد مراسل "نيوزيمن" نقلاً عن مصادر عسكرية، أن القوات المشتركة تمكنت من كسر أعنف هجوم شنته -الذراع الإيرانية-  على مواقعها في جبهة حيس.


وأضاف، أن مليشيات الحوثي الإرهابية شنت الهجوم من محورين الأول من مثلث سقم جنوباً والثاني من قرية الشعينة بالجنوب الشرقي.


ورافق الهجوم الذي استمر لساعات قصفا صاروخيا مكثفاً بقذائف المدفعية الثقيلة بي 10 وكذا قذائف الهاون و آر بي جي.


وتمكن أبطال القوات المشتركة من كسر الهجوم والحقوا في صفوف -الذراع الإيرانية- خسائر فادحة.


وقتل قيادي ميداني عين كمشرف في الجبهة الشرقية للمديرية، كما أحرق طقم أمداد كان يقل أفرادا وذخائر فضلا عن إعطاب عدد من العربات العسكرية.


وتمكن الفريق الهندسي التابع للواء السابع عمالقة من إبطال مفعول عبوة ناسفة زرعتها المليشيات الحوثية بالقرب من مواقع القوات أثناء المعارك الضارية.


في الأثناء أصيب مدنيا في قصف مليشيات الحوثي بقذائف المدفعية والصواريخ الأحياء السكنية في حيس.


وأفاد مراسل "نيوزيمن"، أن مليشيات الحوثي استهدفت المنازل والأحياء السكنية بعدد من قذائف الهاون عيار 120 و 82 لحظة قيامها بالهجوم.


وأضاف، أن الذراع الإيرانية استهدفت منزل المواطن عبدالله بخشيش مما أدى الى إصابته بجروح خطرة، نقل على أثره  إلى مستشفى حيس لتلقي الإسعافات الأولية ومن ثم إلى عدن.


ولحق القصف أضراراً مادية في منزله الكائن بمنطقة السبعة السفلى جنوب مركز المدينة.