ذراع إيران تواصل خروقاتها وتستحدث مواقع وتشن هجمات وتسللات بحيس

@ حيس، نيوزيمن، خاص: الحديدة

2020-02-14 18:24:52

دفعت مليشيات الحوثي (ذراع إيران في اليمن) بتعزيزات عسكرية ضخمة، واستحدثت مواقع جديدة من المتاريس القتالية، وحفر الخنادق عبر جرافات عسكرية في جبهة حيس جنوب الحديدة.

وقال مصدر لنيوزيمن، إن المليشيات دفعت بعدد من المجندين، بعد أن دربتهم في معسكرات مستحدثة في مديرية جبل رأس والجبال والأودية التي تقع شمال شرق حيس، واستحداث معسكر في قرية الرون شمال غربي حيس، منذ ثلاثة أشهر.

وأكد المصدر أن الحوثيين ينقلون مقاتليهم على متن دراجات نارية إلى مفرق سقم جنوباً وإلى المزارع المطلة على حيس شرقاً وإلى قرية بيت بيش ومفرق العُدين شمالاً إلى خطوط المواجهات.

واستحدثت الذراع الإيرانية متاريس وخنادق وتحصينات تُرابية امتدات لمسافات طويلة عبر جرافات عسكرية دخلت إلى المعركة مؤخراً، واستقدمت أسلحة ومعدات ثقيلة بينها دبابات.

ورصد استطلاع اللواء السابع عمالقة بقيادة العميد علي الكُنيني عضو القيادة المشتركة في الساحل الغربي المرابط في المدينة خلال أسبوعين، تحركات لعناصر المليشيات الحوثية في مزارع المواطنين ومنازلهم بعد أن شردت المليشيات سكانها قسراً، لتتمركز فيها، وجعلتها تحصينات عسكرية ومواقع لها.

وتشهد جبهة حيس، منذ أيام، هجمات وتسللُّات وقصفا عشوائيا بمختلف القذائف المدفعية والصاروخية والعيارات النارية الرشاشة لعناصر المليشيات على المدينة والمدنيين، مخلفة قتلى ومصابين في صفوفهم وأضراراً بالغة في ممتلكاتهم.