شيخ قبلي في قيفة لمشرفي الحوثي: مثلما رفضنا الوصاية السعودية نرفض وصاية "صعدة"

@ البيضاء، نيوزيمن: تقارير

2020-05-08 23:49:53

انضم مشايخ قيفة لخطاب رفاقهم آل عوض في البيضاء، في مواجهة المحاولات الحوثية تحريض القبائل ضد بعضها، بمن فيهم الذين كانوا مواليين للحوثي.

وقال الشيخ شريف أحمد الجوفي، أحد شيوخ "قيفة": "مثلما رفضنا الوصاية السعودية على اليمن فإننا نرفض الوصاية الصعداوية على محافظة البيضاء". والجوفي كان مواليا للحوثي لكنه رفض مااعلنته الذراع الايرانية من اجتماعات تدين "ال عواض".

وقال: "كل واحد يمثل نفسه، وسنظل دائمًا في صف الأحرار والمظلومين والمستضعفين، ومع أي تحرك شعبي أو قبلي خصوصاً بعد انعدام ثقتنا بجميع الأحزاب والحركات والتنظيمات". 

مطالبا مشرفي مليشيات الحوثي (ذراع إيران في اليمن)، بمغادرة المحافظة.

وأضاف: "على جميع المشرفين والعاملين الحوثيين أن يدركوا أنه لم يعد مرحبا بهم في بلادنا، وأن عليهم مغادرتها بماء وجيههم".

وتشهد محافظة البيضاء تصاعدا كبيرا في الأحداث في أعقاب تعنت مليشيا الحوثي الذي ترفض تسليم قتلة الشهيدة جهاد الأصبحي، مما وحد القبائل ضد الطغيان الكهنوتي الإمامي الغاشم.