أول ضحايا الخمس الحوثي حمود علي قاسم من حبيش إب

@ نيوزيمن، كتب/ د. عادل الشجاع: السياسية

2020-07-13 12:15:16

حمود علي قاسم مصلح، أول ضحايا الخُمس، مواطن من قرية الجمل مديرية حبيش محافظة إب، لديه أرض يرويها بعرقه مثلما كان آباؤه وأجداده يروونها بعرقهم، فهو امتداد لهذه الأرض وهو ملحها.

علي هاشم الشامي من حبيش أيضا، لكنه لا يملك أرضاً لأنه طارئ على هذه الأرض. كان علي هاشم قبل أن تصعد عصابة الحوثي إلى الوجود وتعزّز العنصرية، يعمل بائعا للخضر والفواكه على عربة الدفع اليدوي في محافظة حضرموت. بعد أن ظهرت عصابة الحوثي تحول إلى بلطجي تحت عنوان (سيد) يأخذ حق الناس بالقوة.

يوم الجمعة الماضية، وبينما حمود مصلح يحرث أرضه بثوره وإلى جواره زوجته وبناته، إذا بعلي هاشم وابنه عبد الوهاب يعتديان عليه لا لشيء، سوى افتعال معركة وهمية عنوانها: أخذ خُمس الأرض. ولما رفض الشهيد التسليم بأرضه وأرض آبائه، كان جزاؤه القتل بدم بارد.

هذه الجريمة تؤكد أن السلاليين ماضون في غيّهم وإرهابهم، وتطاولهم على حقوق الناس. القتلة لا تربطهم بالمجني عليه لا علاقة نسب ولا علاقة سبب، سوى أنهم يريدون استعباد الناس وفق القانون الذي شرعنته لنفسها عصابة الحوثي.

 لقد قُتل حمود مصلح فكان شهيداً على أديم أرضه وأرض آبائه، قتل مغدوراً مقبلاً غير مدبر.

الصورة للشهيد حمود علي قاسم مصلح

*صفحة الكاتب على فيسبوك