مسؤول أممي يحذر من انهيار المرحلة الانتقالية في اليمن

مسؤول أممي يحذر من انهيار المرحلة الانتقالية في اليمن

السياسية - السبت 26 أبريل 2014 الساعة 03:46 م

حذر ممثل المفوضية العليا للأمم المتحدة لشئون اللاجئين ومنسق الشؤون الإنسانية في اليمن جوهانس فان ديروكلاوو من انهيار العملية السياسية في اليمن في حال لم يتم معالجة الوضع الإنساني في البلاد . وأوضح المسؤول الأممي، في لقاء مع وسائل الإعلام المحلية والدولية، في صنعاء الخميس أن 47 % من سكان اليمن بحاجة ماسة إلى الخدمات الإنسانية الطارئة تعد الأكبر في منطقة الشرق الأوسط ، وهو ما يتطلب من المجتمع الدولي توفير نحو 592 مليون دولار لتنفيذ خطة الاستجابة الإنسانية الطارئة لليمن خلال العام الجاري2014 م . وأكد وجود أكثر من مليون طفل يعانون من نقص حاد في الغذاء والدواء وما يقارب من ثمانية ملايين و600 ألف شخص لا يستطيعون الوصول إلى الخدمات الصحية الكافية . ووصف المسؤول الأممي اليمن بأنها دولة هشة وتعاني من فقر شديد ولا زالت تعاني من مشكلة نزوح أكثر من300 ألف شخص نتيجة الصراعات الداخلية . فيما طالب الحكومة اليمنية بضرورة القيام بإدارة جيدة قائمة على الحكم الرشيد وإيجاد برامج تنموية وتوفير خدمات أساسية ومكافحة الفساد وإيجاد آليات واضحة وعملية لاستيعاب تعهدات المانحين من اجل الوفاء بالالتزامات ومعالجة القضايا الإنسانية الملحة .