الموجز

أمريكا تخفض قواتها بالعراق وأفغانستان والناتو ينبه من تكلفة باهظة

@ نيوزيمن، د ب أ : العالم

2020-11-18 22:30:58

قال القائم بأعمال وزير الدفاع الأمريكي كريستوفر ميلر، إن الولايات المتحدة ستخفض عدد قواتها في العراق وأفغانستان إلى 2500 جندي في كل منهما بحلول 15 يناير المقبل.

وأعتبر ميلر في تصريحات له الثلاثاء أن القرار يؤكد أن الولايات المتحدة حققت كل الأهداف التي تم وضعها في مواجهة التهديدات الإرهابية في العراق وأفغانستان.

وأكد، أن قرار خفض القوات اتخذ بناء على توجيهات الرئيس ترامب وبعد التشاور مع مجلس الأمن القومي والقادة العسكريين.

من جهته، أعلن مستشار الأمن القومي للبيت الأبيض، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يأمل في عودة جميع القوات الأمريكية من أفغانستان والعراق بحلول مايو (أيار) المقبل.

في غضون ذلك، حذر الأمين العام لحلف شمال الأطلسي من أن انسحابا متسرعا للحلف من أفغانستان سيكون "ثمنه باهظا جدا" مع خطر تحول هذا البلد "مجددا إلى قاعدة للإرهابيين الدوليين".

وقال ينس ستولتنبرغ "نواجه الآن قرارا صعبا، نحن في أفغانستان منذ ما يقرب 20 عاما، ولا يريد أي من حلفاء الناتو البقاء لفترة أطول من اللازم.. لكن في الوقت نفسه، ثمن المغادرة في وقت مبكر للغاية وبطريقة غير منسقة قد يكون باهظا للغاية".

و أضاف "أفغانستان تواجه خطر التحول مجددا إلى قاعدة للإرهابيين الدوليين الذين يخططون وينظمون هجمات في بلداننا ويمكن أن يعلن تنظيم داعش مجددا في أفغانستان (خلافة) الرعب التي خسرها في سوريا والعراق" .