مؤسسة حرية تدين وتستنكر بشدة فصل سبعة موظفين بقناة الساحات بطريقة تعسفية

مؤسسة حرية تدين وتستنكر بشدة فصل سبعة موظفين بقناة الساحات بطريقة تعسفية

السياسية - الخميس 22 مايو 2014 الساعة 09:59 ص

أكدت مؤسسة حرية للحقوق والحريات والتطوير الإعلاميآ  اليوم إدانتها واستنكارها الشديدينآ  لفصل سبعة من موظفي قناة الساحات الفضائية من قبل المدير العام اللبناني بطريقة تعسفية وغير قانونيةآ  . وقالت حرية في بيان لها أن المراسلين المفصولين من القناة اليمنية " الساحات "آ  تعرضوا للفصل التعسفي بقرار من المدير العام اللبنانيآ  " الشيخ ناصر اخضرآ  " دون إنذار سابقآ  بذريعة حضورهم المؤتمر الصحفي الذي عقدة الإعلامي اليمني احمد الزرقة مدير مكتب الساحات الأسبقآ  الشهر الماضي بنقابة الصحفيين اليمنيين بالإضافة إلى فصل آخرينآ  من بيروت بحجة تضامنهم مع زملائهمآ  في مكتب صنعاء بطريقة تعسفية . وأضاف البيان إلى إن هذه الإجراءات الغير القانونية لم تكن وليدة حاليا بل إنها في قناة الساحات كانت منذ التأسيس فإيقاف مدير مكتب القناة بالقاهرة السابق باسم مغرمآ  عن العملآ  في ديسمبر 2012م ورفض تسليم المستحقات المالية حتى الآن غير دليل علي ذلك . وطالبت مؤسسة حرية السلطات اليمنية بحماية حقوق الصحافيين وتوفير ضمانات لممارسة العمل الإعلامي بحرية، كما تطالب بإيقاف هذه الأعمال التعسفية وتؤكد على ضرورة صيانة الحقوق والحريات للإعلاميين. يذكر أن المؤتمر الصحفي الذي عقد منتصف ابريل الماضي للإعلامي الزرقة والذي كشف خلاله حقائق للرأي العام حول القناة والسياسة الإعلامية لها وكذا ملكية القناة والممولين لهاآ  تم إنهاء هذه المشكلة بصلح خرج بصرف كافة المستحقات المالية للمدير الزرقة لإنهاء المشكلة دون أن تجرى القناة بإصدار بيان أو تصريح لما حدثآ  في الوقت الذي أقدمت إدارة القناة خلال الأسابيع الماضية على ممارسة أساليب وإجراءات تنتهك حقوق الإعلاميين وتهديد حرية الإعلام والإعلاميين والعمل الإعلامي عموما من خلال هذه الإجراءات .