سلطة الإخوان تتجاهل.. تسرب نفطي ينذر بكارثة بيئية في شبوة

الجنوب - منذ 18 يوم و 21 ساعة و 3 دقيقة
شبوة، نيوزيمن، خاص:

عادت التسريبات النفطية، إلى محافظة شبوة (جنوب شرقي اليمن) مرة أخرى، وسط صمت السلطة الإخوانية المسيطرة على معاقل النفط.

وقالت مصادر محلية لـ"نيوزيمن"، إنه وخلال اليومين الماضيين، تسربت كميات من النفط الخام في وادي غرير بمديرية الروضة.

وبحسب المصادر فإن تسريبا نفطيا جديدا ظهر في وادي غرير بمديرية الروضة، في وقت لم تتحرك السلطة الإخوانية لمعالجة المشكلة.

وأدت التسريبات الأخيرة إلى تلوث مصادر المياه الجوفية والسطحية في وادي غرير، فضلا عن اختلاط المخلفات النفطية بمياه الغيول الجارية، ما أدى إلى توقف مشاريع مياه الشرب في المنطقة، بحسب المصادر.

وقد يصبح هذا التسرب مصدرا لانتشار الأمراض الخطيرة أو سيلحق أضرارا بالبيئة في مناطق التسرب النفطي.