الحزب الاشتراكي يدعو إلى إنقاذ بنود اتفاق الرياض

السياسية - منذ 64 يوم و 18 ساعة و 6 دقيقة
عدن، نيوزيمن:

قال الحزب الاشتراكي اليمني، إن "خيار السلام هو الخيار الخلاق لإحلال الامن والاستقرار والتنمية عبر تسوية سياسية وطنية منصفة لجميع أطرافها".

وشدد الحزب الاشتراكي، في بيان رسمي، بالتزامن مع ذكرى تحقيق الوحدة اليمنية في 22 مايو 1990، على حل القضية الجنوبية العادلة وفق ما يرتضيه الشعب في الجنوب.

وقال، إن العقد الذي وحد اليمنيين انفرط بممارسات سلطوية عبر تحالفات مصلحية عصبوية إقصائية". وفق ما جاء في نص البيان.

وأضاف البيان، إن هذه المناسبة تأتي والعاصمة عدن تشهد وضعا مأساويا لما آلت إليه أوضاعها من انقطاع للكهرباء والماء والمرتبات وانتشار الفوضى الأمنية والأوبئة، في ظل غياب تام للدولة ومؤسساتها، وهو الوضع الذي تعيشه بقية المحافظات المحررة.

ورأى الحزب الاشتراكي أن تنفيذ اتفاق الرياض كان هو الخطوة الأولى للالف ميل، مشدداً في ذات الوقت على الأهمية السياسية لإنقاذ بنود الاتفاق ودعم حكومة الشراكة التوافقية الوطنية للاضطلاع بمهامها في تقديم الخدمات وتحسين العملة والوضع الاقتصادي برمته.

وشدد البيان على التخلي تماما عن الخيارات العسكرية في حل المشكلات البينية في اصطفاف الشرعية.