محافظ شبوة يعين اثنين من مقربيه أحدهما معلم في مكتبه وغرفة العمليات المشتركة

السياسية - منذ 63 يوم و 21 ساعة و 54 دقيقة
شبوة، نيوزيمن:

عين محافظ شبوة محمد صالح بن عديو، اثنين من المقربين منه في إدارة مكتبه، وغرفة العمليات المشتركة.

ويأتي هذا في إطار استمرار سياسة إدماج العناصر الإخوانية في وظائف لا تتعلق بمؤهلاتهم. 

واشتمل القرار على تعيين محمود أحمد عبدالله العمري مديرًا عامًا لمكتب محافظ شبوة والذي يشغل حاليا مدير عام مكتب الغاز، وكذلك المعلم خالد علي محسن الدهولي رئيسًا لغرفة العمليات المشتركة بالمحافظة.

ويواصل ابن عديو إصدار قرارات هزلية، الهدف منها تعيين مقربين منه في وظائف بارزة داخل المحافظة، وفقا لمصادر إعلامية. 

ويشغل الدهولي، الذي شمله القرار، وظيفة معلم ضمن مكتب تربية شبوة، قبل أن يدعي قرار بن عديو بأنه يحمل رتبة عقيد، وجرى إسناد وظيفة رئاسة غرفة العمليات المشتركة بالمحافظة له.

ولقي قرار بن عديو، استغراباً وسخرية واسعة في الأوساط الشعبية داخل المحافظة، في ظل سياسة الواسطة وفوضى القرارات التي تتبعها سلطة الإخوان الإرهابية.