الجنوب محتفياً بذكرى انتصار الضالع: لا تزال قواتها تقاتل الحوثي بدون أي "دعم"

الجنوب - الأربعاء 26 مايو 2021 الساعة 11:00 ص
الضالع، نيوزيمن، خاص:

احتفى الجنوبيون في مواقع التواصل الاجتماعي، الثلاثاء، بذكرى تحرير محافظة الضالع، من ميليشيا إيران.

وطردت قوات المقاومة الجنوبية، في مايو 2015، الميليشيا الحوثية من محافظة الضالع.

ووصف هاني بن بريك، نائب رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، ذلك الانتصار على الميليشيا الحوثية، بيوم الكرامة والعزة والانتصار للعرب، بقيادة اللواء عيدروس الزبيدي.

الناشطة منى، ذكرت بأن "أبطال جبهات الضالع يسطرون كل يوم أروع الملاحم البطولية ضد المليشيات الحوثية دون دعم لوجستي ودون رواتب ولا غذاء ولا اهتمام من قبل التحالف العربي".

وضاح بن عطية، قال إن "انتصار الضالع أعطى دافعا معنويا قويا للمقاومة الجنوبية وكسر شبح الخوف وبث الرعب والانكسار في قلوب مليشيات الحوثي، ولهذا تحررت عدن ولحج وأبين بعد أيام من تحرير الضالع".

‏وقال عطية، إنه بعد انتصار الضالع وعدن ولحج وأبين وشبوة والمخا، صعد علي محسن الأحمر، وسيطر الإصلاح على الشرعية فعادت المعركة إلى الخلف وتقدم الحوثي بنهم والجوف ومأرب. ‎