إعلام الإخوان: إنقاذ عدن من الحر انتهاك للسيادة

الجنوب - الثلاثاء 08 يونيو 2021 الساعة 06:55 م
عدن، نيوزيمن:

اعتبر الإعلام الإخواني، خطوة المحافظ أحمد حامد لملس باستئجار 100 ميجا وات طاقة كهربائية، انتهاكا للسيادة وانقلابا على الشرعية.

ووصف مراسل قناة الجزيرة القطرية في اليمن سمير النمري، في تغريدة له على تويتر، خطوة محافظ عدن بتوقيعه اتفاقية استئجار طاقة كهربائية إضافية لإنقاذ عدن تجاوزا لصلاحيات الحكومة اليمنية المقيمة في الرياض. 

وأعاد ناشطون تغريدة سابقة للصحفي الإخواني النمري، يشيد فيها بخطوة محافظ مأرب سلطان العرادة، الذي وقع عقد استكمال مشروع ربط الكهرباء الغازية للمدينة ولم يعتبرها تجاوزا لصلاحيات الحكومة كما قال عن اتفاقية محافظ عدن المحسوب على المجلس الانتقالي الجنوبي. 

وفي ذات السياق قال الكاتب الجنوبي صالح علي الدويل، ‏إن رمضان مر وعدن تصطلي بالحر وسيادة شرعنجية الاخوانج أذن من طين وأذن من عجين، وما إن وقع  لملس اتفاقية لاستجار 100ميجا وات لكهرباء عدن حتى صرخت أبواق السيادة: إن هذا انتهاك للسيادة وتعد على الشرعية. 

وأضاف الدويل متسائلا: "هل السيادة أن تصطلي عدن بالحر وانتهاك السيادة أن يوضع حلا لها. 

>> 100 ميجاوات اضافية بالايجار لإنقاذ عدن من حر الصيف


وعلق الصحفي الجنوبي حسين حنشي على تناقضات مراسل الجزيرة سمير النمري بشأن خطوة لملس باستئجار طاقة كهربائية إضافية لرفع القدرة التوليدية لكهرباء عدن وإنقاذ أبناء المدينة من الحر. 

وقال الحنشي، إن النمري يرى توقيع المحافظ الجنوبي لملس عقد الكهرباء، عملا ضد الشرعية والدولة والسيادة، وتوقيع محافظ مأرب الإخواني سلطان العرادة عقد الكهرباء ومع شركة خاصة نفسها، رجل دولة ويوفر خدمات للناس وعملا يخدم الدولة والسيادة والشرعية.