الإخوان بشبوة يقتحمون منطقة عبدان لمنع فعالية الانتقالي.. والكثيري: سيكون لنا موقف

الجنوب - السبت 26 يونيو 2021 الساعة 08:57 ص
شبوة، نيوزيمن:

أقتحمت، ميليشيا إخوان اليمن، حزب الإصلاح، منطقة عبدان في محافظة شبوة، فجر السبت، وتمركزت في مكان إقامة الفعالية التي دعا لها المجلس الانتقالي والمزمع إقامتها اليوم.

وأعلن مقربون من المجلس الانتقالي بمحافظة شبوة، عن تغيير مكان إقامة الفعالية، إلى منطقة سقام، مسقط رأس رئيس المجلس علي أحمد الجبواني.

من جهته، قال ناطق المجلس الانتقالي الجنوبي، علي الكثيري، إن مليشيات الاخوان المسلمين المحتلة لمحافظة شبوة، أقدمت، مساء الجمعة، على حصار واستهداف منطقتي عبدان وجباه بمديرية نصاب بقصف همجي بقذائف الدبابات والمدفعية.

وأشار الكثيري، إلى أن هذا القصف الهدف منه إفشال الفعالية السلمية التي دعت لها القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بالمحافظة السبت، للتعبير السلمي عن إرادة وتطلعات ابناء محافظة شبوة الأبطال، ولدعم استكمال تنفيذ بنود اتفاق الرياض.

وحمل الكثيري، ماوصفها بالمليشيات الإرهابية في محافظة شبوة المسئولية الكاملة عن هذا العدوان السافر والغاشم وما يمكن أن يترتب عليه، معربا عن وقوف المجلس الكامل والتام مع أهالي محافظة شبوة، لافتاً الى أن الوفد المفاوض للمجلس الانتقالي سيكون له موقف تجاه ما يجري إذا ما استمرت تلك المليشيات في محاولاتها لقمع الفعالية السلمية بالمحافظة.

>> طالت شاعراً بارزاً.. اختطافات إخوانية تسبق فعالية سلمية لـ"انتقالي شبوة"

>> استنفار عسكري إخواني.. ومغردون: فعالية شبوة نجحت قبل أن تبدأ

>> رعب يصيب مليشيات الإخوان قبل فعالية الانتقالي في شبوة

>> شبوة ترفض وصايا الإخوان.. وجنوبيون: ‏عودة النخبة الشبوانية مطلب شعبي وضرورة لمكافحة الإرهاب