سلطة مأرب ترضخ لمطالب قبائل عبيدة والمحافظ يتعهد بتنفيذها

الجبهات - الأربعاء 11 أغسطس 2021 الساعة 11:14 ص
مأرب، نيوزيمن:

رضخت سلطة مأرب لمطالب قبائل عبيدة بحصتهم من النفط الذي يستخرج من أراضيهم عقب تنفيذهم اعتصاماً بالقرب من حقل ريدان النفطي في أواخر يوليو الماضي. 

وبحسب البيان الثالث الصادر عن قبيلة عبيدة، فقد تم التجاوب من قبل محافظ مأرب، وتم استدعاء مندوبين من أبناء عبيدة لتقديم مطالب أبناء القبائل. 

وأوضح البيان الصادر عن أبناء عبيدة، أن المطالب تمثلت في 5 حقوق رئيسية، أولها “تحديد حصة المديرية من العائد من إيرادات صافر ترجع لمديرية الوادي لتنفيذ واستكمال مشاريع متعثرة كالمياه والمدارس والمستشفيات وتوزيعها في المناطق المحرومة وبإشراف من أهالي المنطقة”.

وتضمن المطلب الثاني “توظيف الشباب من أبناء عبيدة الذين يحملون مؤهلات في مجال النفط والغاز والكهرباء”، فيما جاء المطلب الثالث للتأكيد على إعطاء أبناء عبيدة المحرومين حصتهم من نقل مادة خام البترول المحسن والغاز باتفاق وعقود مع الدوائر المختصة”. 

كما أتى من مطالب عبيدة، توظيف أبنائهم في صافر وتحديد منح دراسية سنوياً لهم في جميع التخصصات.

وأكد البيان تعهد محافظ المحافظة سلطان العرادة بالعمل على تنفيذ هذه المطالب، مضيفا "نأمل من الأخ المحافظ ألا يهون في تنفيذ تلك المطالب وإجبارنا على انتزاع حقوقنا بأيدينا".

وأواخر يوليو الماضي، أصدرت قبائل عبيدة بياناً عن المعتصمين في حقل ريدان النفطي، طالبت فيه بمنع رجلي الأعمال حسين الحثيلي وعبدالله عيشان ومن معهما من الاستمرار في تهريب ونقل ثروة بلادهم، في إشارة إلى نقل النفط من حقل ريدان بمحافظة مأرب.

 >> مأرب.. قبائل عبيدة تعلن منع الحثيلي وعيشان من نقل نفط ريدان


وأمهل البيان مالكي ناقلات النفط الحثيلي وعيشان 8 أيام للمغادرة، ما لم فإن عليهم أن يتحملوا مسؤولية أنفسهم وممتلكاتهم بعد انتهاء المهلة، وفق البيان .