مشايخ وعقال ووجهاء الساحل الغربي يستنكرون جريمة اختطاف مدير مديرية موزع (بيان)

المخا تهامة - الثلاثاء 17 أغسطس 2021 الساعة 11:42 ص
موزع، نيوزيمن، خاص:

عبر مديرو وعقال ومشايخ مديريات المخا، موزع، وذو باب، عن استنكارهم لجريمة التهجم والاختطاف التي تعرض لها مدير مديرية موزع الشيخ عبد الكريم، صباح الأحد، من قبل قبيلة الاغبرة، ووصفوه بالعمل الصبياني، والهمجي وعيب أسود في وجه المعتدين.

وأكدوا، في بيان، أن ما حدث للشيخ وأبنائه وأفراد أسرته وقبيلة موزع بكاملها مسئولية تتحملها القوات المشتركة ونقاطها الأمنية والعسكرية المتمركزة على الطريق التي سلكها المعتدون ابتداءً من قرى الاغبرة إلى أن وصلوا منزل الشيخ بمديرية موزع، علماً بأن القوات التي حشدتها قبيلة الاغبرة كانت ممثلة ب28 طقما عسكريا مزودة بالأسلحة الثقيلة والمتوسطة.

كما  طالب البيان الجهات المختصة بالقوات المشتركة بمنع عملية التهريب أيا كان نوعها، وإصدار توجيهات صارمة إلى جميع النقاط الأمنية والعسكرية التابعة لها بالقيام بعملهم على أكمل وجه، كون ما حدث للشيخ حيدر من اعتداء والذي يعد الأول من نوعه يعد جريمة تتنافى مع العرف والقانون ولا يجب السكوت عنها.

وكان مسلحون من 20 طقماً حاصروا منزل مدير مديرية موزع، وقاموا باختطافه مع أربعة من أبنائه.

وتأتي عملية الاختطاف بعد اشتباكات وتبادل إطلاق النار بين المسلحين الذين كانوا يحمون عملية تهريب وأفراد من أبناء موزع الساعة الرابعة والنصف من فجر يوم الأحد.