اختتام المخيم الجراحي للشفاه الأرنبية بالمخا بإجراء 42 عملية

المخا تهامة - الخميس 09 سبتمبر 2021 الساعة 05:40 م
المخا، نيوزيمن، خاص:

اختتمت الخدمات الطبية في المقاومة الوطنية، اليوم الخميس، المخيم الجراحي المجاني الأول لمرضى الشفاه الأرنبية، وشق سقف الحلق، بإجراء 42 عملية جراحية.

وقال مدير الخدمات الطبية الدكتور طارق العزاني، إن المستشفى السعودي، استقبل 34 حالة مرضية، فيما تم إجراء 42 عملية بعضها مزدوجة.

وأضاف، إن كافة العمليات كانت ناجحة، ولمسنا ارتياحا كبيرا من الأطفال، الذين كانوا يعانون من تشوهات خلقية.

 وعبر الدكتور العزاني، عن شكره لقائد المقاومة الوطنية العميد الركن طارق محمد عبدالله صالح، على دعمه وتمويله لإقامة هذا المخيم الإنساني الذي أعاد البسمة إلى وجوه الأطفال.

وأوضح، أن للمخيم نتائج إيجابية على المدى البعيد، خصوصا وأن المصابين كانوا يعانون من ضرر نفسي لن يتعافوا منه إلا بالعمليات الجراحية.

وعبر عدد من الأطفال عن امتنانهم للقائمين على المخيم، لإعادة الثقة لأنفسهم، بعدما عانوا طويلا جراء التشوهات الخلقية.

وقال الطفل علي، بعد إجراء العملية، إنه سيعود إلى المدرسة مجددا، بعد أن كان قد غادرها، نتيجة التنمر الذي تعرض له من زملائه.

وأضاف، إن تغيرا كبيرا طرأ على علاقاته الاجتماعية، وأن زملاءه بدأوا يتعاملون معه بشكل إيجابي، مما شجعه للعودة إلى المدرسة.