مجلس تهامة يدين إعدام الحوثيين لتسعة مدنيين من تهامة

المخا تهامة - الأحد 19 سبتمبر 2021 الساعة 12:07 م
الخوخة، نيوزيمن:

دان مجلس تهامة الوطني جريمة الإعدام التي نفذتها مليشيا الحوثي، السبت، في صنعاء بحق تسعة من أبناء محافظة الحديدة بتهمة التخابر والمساهمة في مقتل ما يسمى "رئيس المجلس السياسي" لجماعة الحوثي صالح الصماد.

وأوضح مجلس تهامة، في بيان له، أن المحاكمة الهزلية التي أجرتها المليشيا للمهتمين تؤكد بوضوح أنها تستخدم القضاء لحسابات مغرضة مع خصومها السياسيين، مؤكدا أن التهم التي وجهت للضحايا كيدية أريد من خلالها تقديم كباش فداء من أبناء تهامة لطمس حقيقة تورط قيادات حوثية في مصرع المدعو الصماد.

ولفت البيان، إلى أن إعدام المليشيا لأبناء تهامة ليس إلا تدشينا لفصل جديد من الإرهاب الحوثي بإقامة محاكم الموت والتصفيات الجسدية على طريقة الحرس الثوري الإيراني.

وجدد المجلس مطالبته للشرعية اليمنية والتحالف العربي بإيقاف العمل باتفاق استكهولم الظالم الذي تستغله المليشيات لمواصلة قتل وتشريد أبناء تهامة.

داعيا الأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية الدولية والمحلية لإدانة جرائم مليشيات الحوثي ووضع حد لانتهاكاتها المستمرة بحق أبناء الحديدة.