صواريخ إيرانية جديدة في جبهات الحوثي.. و"الإعلام الحربي" يقدم الدليل

الجبهات - الاثنين 20 سبتمبر 2021 الساعة 05:50 م
عدن، نيوزيمن:

أظهر مقطع فيديو دعائي، لما يسمى "الإعلام الحربي" التابع لمليشيا الحوثي، الذراع الإيرانية في اليمن، أسلحة إيرانية جديدة في جبهات القتال مع القوات الحكومية، شمالي البلاد.

ويبين المقطع، عناصر المليشيا الحوثية، وهم يستخدمون صواريخ موجهة مضادة للدروع إيرانية الصنع، في جبهة "مدغل" بمحافظة مأرب شرقي صنعاء، في تأكيد جديد لضلوع طهران في تسليح مليشياتها في اليمن.

ويحتوي الفيديو على لقطات لمقاتلي الحوثي الذين يستخدمون صواريخ BGM-71 TOW / Toophan الإيرانية ATGM في العمليات العسكرية بمأرب.

ولا يقتصر دعم إيران لمليشيا الحوثي، على الصواريخ القصيرة والأسلحة المتوسطة، وإنما يتجاوز ذلك إلى تكنولوجيا الصواريخ الباليستية والطائرات المسيّرة.

وفي وقت سابق أكد تقرير للأمم المتحدة، أن الحوثيين لا يزالون يتزودون بصواريخ بالستية وطائرات بلا طيار "لديها خصائص مماثلة" للأسلحة المصنعة في إيران.

وقالت لجنة الخبراء في التقرير السري المقدم إلى مجلس الأمن، إنها "تواصل الاعتقاد" بأن صواريخ بالستية قصيرة المدى، وكذلك أسلحة أخرى، قد تم إرسالها من إيران إلى اليمن بعد فرض الحظر على الأسلحة في عام 2015.

وجاء في التقرير أن أسلحة استخدمها الحوثيون وتم تحليلها في الآونة الأخيرة -بما في ذلك صواريخ وطائرات بلا طيار- "تظهر خصائص مماثلة لأنظمة أسلحة معروف أنها تصنع في الجمهورية الإيرانية".


وأضاف التقرير: "يبدو أنه رغم الحظر المفروض على الأسلحة، لا يزال الحوثيون يحصلون على صواريخ بالستية وطائرات بلا طيار من أجل مواصلة، وعلى الأرجح تكثيف حملتهم ضد أهداف في السعودية".