مدير مكتب الصحة بتعز يعترف: هناك فجوة في عملنا مع المنظمات الإنسانية في مديريات الساحل الغربي

المخا تهامة - الخميس 28 أكتوبر 2021 الساعة 10:31 م
المخا، نيوزيمن، خاص:

أقر مدير مكتب الصحة في محافظة تعز، الدكتور راجح المليكي، بوجود فجوة في عمل المنظمات مع مكاتب الصحة بمديريات الساحل الغربي.

وقال الدكتور المليكي خلال اجتماعه في مديرية المخا بالمنظمات الإنسانية، إن آلية عمل المنظمات غير مكتملة كما لا تزال غير مرتبة بالشكل الميداني الصحيح، فيما يتعلق بالتخطيط وتوزيع الاحتياجات.

وأكد حاجة مكتب الصحة في المحافظة إلى آلية لترتيب العلاقة بين المرافق الصحية والشركاء المحليين في مديريات الساحل الغربي، بما يضمن تعاوناً ينتج ديمومة في تقديم الخدمات الصحية في تلك المرافق.

وأعرب الدكتور المليكي عن أسفه لعدم توفر أي معلومات لدى مكتب الصحة والسكان بالمحافظة، حول مستوى وحجم تدخل المنظمات، باستثناء بعض المنظمات القليلة التي بدأت بإعادة اتفاقيتها.

وقال إن الاتفاق مع وزارة التخطيط بشكل مباشر، لم يتح لمكتب الصحة، الحصول على معلومات حول مستوى الأداء لهذه المنظمات، وحجم الأنشطة التي ستقوم بتنفيذها.

واعترف بعدم قيام مكتب الصحة بعمل تقييم لأي منظمة في هذه المناطق لذات السبب، لافتا إلى أن هدف مكتب الصحة هو الارتقاء بالخدمات الصحية في المديريات الساحلية.

وأكد أن مديريات الساحل الغربي لها وضعية خاصة، وأن الوضع المعيشي قد يرفع عدد حالات الإصابة بسوء التغذية، وبالتالي كان من المفترض وضع تصور أو برنامج للارتقاء بالخدمات الصحية لمواجهة أي طاريء.

وشدد على حاجة مديريات الساحل إلى مرفق صحي لاستيعاب أكبر قدر ممكن من الحالات التخصصية، وهو مقترح نسعى من خلاله تحويل مستشفى المخا، إلى مستشفى عام، يستوعب تلك الحالات.