معرض كتاب الشارقة حدث ضخم ومشاركة يمنية يتيمة في بلد فريد

السياسية - الخميس 11 نوفمبر 2021 الساعة 06:09 م
الشارقة، نيوزيمن، خاص:

افتتحت دولة الإمارات العربية المتحدة معرض الكتاب في دورته ال40 بإمارة الشارقة بتاريخ 3 نوفمبر الجاري والذي سيستمر حتى 13 نوفمبر بحضور د. سلطان القاسمي ووزيرة الثقافة المصرية وعدد من الشخصيات الثقافية.

يعد المعرض من أضخم معارض العالم من حيث بيع وشراء حقوق النشر، بالإضافة لكونه ثالث أكبر معرض كتاب في العالم إجمالاً.

المعرض ضم دور نشر قاربت من ال2000 دار ومؤسسة، منها دار نشر يمنية وحيدة ويتيمة هي دار "عناوين books" ومقرها القاهرة.

وبحسب الكاتب اليمني جابر الغزير ل"نيوزيمن" وأحد العاملين في الدار. قال نحن الدار اليمنية الوحيدة المشاركة في هذا المعرض للأسف، وكنا نتمنى مشاركة دور أخرى رغم الظروف القاسية والصعوبات التي تمر بها بلادنا.

مميزات المعرض

بحسب الغزير، فإن معرض الشارقة الدولي للكتاب يتميز هذا العام بأنه أكبر معارض العالم من حيث بيع وشراء حقوق النشر.

كما يتميز عن معرض الرياض الذي سبقه بأيام قليلة، من حيث المساحة وعدد دور النشر المشاركة وعناوين الكتب وعددها، إضافة لعدد الفعاليات والنشاطات الثقافية المتنوعة.

ناهيك عن استضافة أبرز شخصيات العالم الثقافية والفنية وضيف شرف المعرض الحائز على جائزة نوبل للآداب هذا العام (عبدالرزاق جورنا) البريطاني الجنسية ذي الأصول الأفريقية.

معلومات وأرقام

شارك في المعرض 2000 دار نشر و15 مليون كتاب. إضافة إلى1,7 مليون عنوان و2,52 مليون زائر خلال 6 أيام، بحسب التقارير، و987 فعالية ونشاطا.

كما تم مشاركة 81 دولة من حول العالم وكتب مترجمة بـ210 لغات، واستضافة ما يقارب 85 كاتباً من مختلف دول العالم.

تجربة شخصية فريدة

فيما يخص الكتب، أهم الكتب التي لاقت رواجاً كانت مذكرات أديب وشاعر اليمن الكبير عبدالله البردوني بالإضافة لسلسلة كتب "شغف الأسئلة" لذات الكاتب.

التجربة فريدة وميزة المشاركة في معرضي الرياض والشارقة، عبر دار عناوين بوكس، وهو شغف شخصي نابع من حبي للكتاب والقراءة بشكل خاص، كما منحتني الكثير من المعارف والعلاقات الشخصية مع محبي القراءة والكتب.

يختم الغزير بقوله:

الإمارات بلد فريد من عالم المستقبل، تشعر فيها كما لو كنت في مدينة فاضلة -حسب عبارة الفيلسوف أفلاطون- كل ما فيها مدهش ومبهر في أدق التفاصيل، بلد يشعرك بالفخر أن بلاداً عربية بهذا البهاء والطموح.