قوات دفاع حضرموت في مهمة تأمين الوادي وإحباط مخططات الحوثي

السياسية - الأحد 16 يناير 2022 الساعة 08:05 م
حضرموت، نيوزبمن:

أعلنت  لجنة تنفيذ مخرجات لقاء حضرموت العام (حرو) فتح باب التسجيل لتجنيد 25 ألفاً لتأمين مناطق الوادي.

وأكدت اللجنة، في بيان لها، مساء السبت، بدء توزيع الاستمارات للتسجيل لتأمين مناطق الوادي المنفلتة أمنياً والتي تتعرض لمخططات خبيثة.

وعقب الإعلان دشن ناشطون من حضرموت والجنوب هاشتاج #قوات_دفاع_حضرموت كما أسمتها لجنة حرو، مشيدين بذلك التحرك الذي سيعيد الأمن للمنطقة.

وعن إعلان بدء التجنيد قال الصحفي اسامة بن فائض، رئيس تحرير موقع المندب نيوز، في تغريدة له، حضرموت قادمة على مرحلة هامة جداً، مرحلة تحمل في طياتها مطالب وأهدافا طالما تمنى الحضارم تحقيقها منذُ سنوات طويلة، مشيراً أن الفترة المقبلة هي مرحلة استحقاقات فقط.

الكاتب السياسي خالد سلمان قال تعليقاً على إعلان قوات دفاع حضرموت "انسحاب قوات علي محسن من حضرموت، أو مواجهة مقاومة شعبية واسعة النطاق، هذا ما نقرأه في قرار لجنة تنفيذ مخرجات لقاء حضرموت، بفتح باب تسجيل “قوة حضرمية قوامها 25 ألفا، لتأمين الساحل والصحراء والدفاع عن حضرموت“.

وأضاف سلمان، خياران إما رفع يد قوات محسن عن مدن وثروات حضرموت، والتوجه نحو مسرح الحرب في مأرب والبيضاء، وإما مقاومة شعبية مكلفة، مختتماً نتمنى الأولى لجيش محسن، وتجنب مواجهة إجماعاً وبيئة ترفضهم.

ويرى الكاتب السياسي محمد سعيد باحداد، أن تشكيل ‏‎#قوات_دفاع_حضرموت هو صمام أمان لوقف تمدد الحوثي واحباط إرهاب إخوان اليمن.

الصحفي أمجد يسلم صبيح، رئيس تحرير موقع حضرموت21، أكد أن‏ قوات (دفاع حضرموت) وهي 25 ألف مقاتل من أبناء ‎حضرموت، سيكونون ضمن القوات التي ستدخل وادي حضرموت، وتحل بدلاً من قوات المنطقة العسكرية الأولى، وتأمين مناطق الوادي والصحراء، والدفاع عن المحافظة من الأعداء.

بدوره قال السياسي الجنوبي الدكتور حسين بن لقور، في تغريدة له، إن ‏‎حضرموت تسير في مسيرتها الجنوبية التي أرادوها لها أبناؤها ولن يوقفها العسس الذين ظنوا أن بضعة مفسبكين يمكنهم وقف هذه المسيرة في أرض العرب الجنوبية.

وأضاف، غدا سنشهد قوات دفاع المهرة، ولا عزاء للخاسرين.