واشنطن تعترف بفشل اختبار صاروخ فرط صوتي

العالم - الجمعة 01 يوليو 2022 الساعة 05:09 م
نيوزيمن، وكالات:

أعلنت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون)، الخميس، عن فشل تجربة إطلاق صاروخ فرط صوتي أجريت، في هاواي.

وقال بيان للبنتاغون: إن التجربة انتهت بالفشل بسبب مشكلة حدثت عند الإطلاق دون أن يحدد طبيعة أو تفاصيل المشكلة.

وشدد البيان على أن وزارة الدفاع لا تزال واثقة من أنها على الطريق الصحيح لتطوير قدرات هجومية ودفاعية تفوق سرعة الصوت حسب المواعيد المحددة.

وأشار البيان إلى أن المعلومات التي تم جمعها من الاختبار الفاشل ستكون حيوية للاختبارات المستقبلية.

ويركز البنتاغون بشكل متزايد على تطوير الأسلحة التي تفوق سرعتها سرعة الصوت بعد أن أصبح المشرعون قلقين من تخلف الولايات المتحدة عن البرامج الصينية والروسية، وفق تقرير لوكالة "بلومبيرغ".

يذكر أن الولايات المتحدة أجرت اختبارات ناجحة لبرامج أخرى تفوق سرعتها سرعة الصوت.

وفي مايو الماضي، أجرى سلاح الجو الأميركي، بنجاح، اختبارًا لسلاحه الجوي السريع الاستجابة (ARRW).

وعانى برنامج ARRW من سلسلة من النكسات والتأخيرات الخاصة به أثناء التطوير، بما في ذلك ثلاثة إخفاقات في اختبارات الطيران قبل نجاحها الأخير.

وفي مارس، اختبر البنتاغون بنجاح كذلك، سلاح التنفس الهوائي الفائق الصوت (HAWC)، لكنه أبقى الاختبار سريا لمدة أسبوعين لتجنب تصعيد التوتر مع روسيا، حيث كان الرئيس جو بايدن على وشك السفر إلى أوروبا.