الاتفاق على مسار سريع لاستيعاب الدعم السعودي الإماراتي لليمن

إقتصاد - الجمعة 01 يوليو 2022 الساعة 05:14 م
عدن، نيوزيمن:

أعلنت السعودية، الخميس، عن حزمة المشاريع التي تنفذها في اليمن وتشمل 6 قطاعات بقيمة (400) مليون دولار، إضافة إلى (200) مليون دولار لتوفير المشتقات النفطية لتشغيل محطات الكهرباء.

جاء ذلك بعد لقاء ضم رئيس مجلس القيادة الرئاسي رشاد العليمي، بمقر إقامته في العاصمة السعودية الرياض، مع نائب وزير الدفاع السعودي، الأمير خالد بن سلمان، بحسب وكالة "سبأ" الرسمية.

وذكرت الوكالة أنه "تم الاتفاق على خطة إطارية للدعم العاجل عبر البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن، بدءا بتيسير تمويل حزمة من المشاريع الإنمائية بقيمة 400 مليون دولار أمريكي، إضافة إلى 200 مليون دولار لتوفير المشتقات النفطية لمحطات الكهرباء الحكومية".

وتشمل خطة الدعم العاجلة حوالي 17 مشروعاً وبرنامجاً تنموياً في قطاعات: الطاقة، النقل، التعليم، المياه، الصحة، وبناء مؤسسات الدولة، بحيث يتم البدء الفوري بتنفيذها وفقا للخطة المعتمدة.

ونقل خالد بن سلمان، خلال اللقاء برئيس وأعضاء مجلس القيادة الرئاسي اليمني، توجيهات العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، والأمير محمد بن سلمان، ولي العهد المتضمنة اعتماد مسار سريع لتدفق الدعم الإنمائي والخدمي والاقتصادي والإنساني للشعب اليمني وقيادته السياسية ضمن التمويلات السعودية الإماراتية المقدرة بنحو 3 مليارات و300 مليون دولار.

وفي أبريل/نيسان الماضي، أعلنت السعودية ودولة الإمارات تقديم الدعم للاقتصاد اليمني بمبلغ 3 مليارات دولار منها مليارا دولار مناصفة بين الطرفين دعما للبنك المركزي اليمني ومليار دولار أمريكي من المملكة منها 600 مليون دولار لصندوق دعم شراء المشتقات النفطية، و400 مليون دولار لمشاريع ومبادرات تنموية.

وقدم نائب وزير الدفاع السعودي، شرحا حول مسار الدعم وسبل تسريعه والدفع به إلى آفاق أوسع، مؤكدا استمرار المملكة بتقديم كل أشكال الدعم والإسناد التنموي والاقتصادي، لمجلس القيادة الرئاسي وحكومته حتى استعادة الدولة وتحقيق تطلعات الشعب اليمني، في الأمن والاستقرار، والنماء.