الخوخة.. دعوات للعمل على إطلاق صيادين تحتجزهم السلطات الإريترية

المخا تهامة - الاثنين 15 أغسطس 2022 الساعة 11:43 ص
الخوخة، نيوزيمن، خاص:

دعت مبادرة مجتمعية، في مديرية الخوخة، الحكومة اليمنية إلى العمل على إطلاق الصيادين المحتجزين في السجون الإريترية، من دون تحديد عددهم.

وذكر مجلس شباب القطابا المجتمعي، في بيان وصل نيوزيمن، أن على النشطاء ومنظمات المجتمع المدني والعاملين في مجال حقوق الإنسان والسلطة المحلية وهيئة المصائد السمكية بالحديدة والحكومة اليمنية، العمل على إخراج الصيادين العالقين في سجون إريتريا.

وأضاف. إن من بين المحتجزين أطفالاً وكبارا في السن يعانون من أمراض مزمنة، ولا يمكنهم العيش بلا أدوية، وإن السلطات الإريترية تمارس انتهاكاتها والأعمال الشاقة دون تفريق بين كبار السن والأطفال. 

وأوضح أن السلطات الأريترية تنوي هذه المرة مضاعفة مدة السجن إلى سنتين مع الأعمال الشاقة بحق الصيادين الذين تم اعتقالهم من المياه الإقليمية.

وأشار إلى أن السلطات الإريترية لا تكتفي بمصادرة قوارب الصيادين ومعداتهم وكميات الأسماك، وانما احتجاز الصيادين أنفسهم وممارسة انتهاكات وجرائم بحقهم. 

ويقدر عدد القوارب التي قامت القوات البحرية الإريترية بمصادرتها خلال السنوات الماضية، بأكثر من ثلاثة آلاف قارب، فضلا عن معدات صيد تقدر بملايين الدولارات، بحسب ناشط مجتمعي.