فيديو| خلية حوثية تعترف بتهريب أسلحة من جيبوتي إلى ميناء الحديدة

المخا تهامة - الاثنين 15 أغسطس 2022 الساعة 05:24 م
عدن، نيوزيمن:

اعترفت خلية حوثية أطاحت بها الأجهزة الأمنية وشعبة الاستخبارات العامة في المقاومة الوطنية بالساحل الغربي، بتهريب أسلحة ومواد متفجرة من جيبوتي إلى ميناء الحديدة الخاضع لسيطرة مليشيا الحوثي.

وتتكون الخلية التي يقودها المدعو أحمد حلص، المكنى (محمود) من خمسة عناصر: "الطيب محمد عبدالله العمري، وحمادة محمد عبدالله العمري، وخالد أحمد أحمد عبدالله علي، ومحمد بخيت علاء الله بخيت، وعبدالله يحيى عباس منصري"، جميعهم بحارة من أبناء محافظة الحديدة.

 ونشرت وسائل إعلام القوات المشتركة، فيديو أعضاء الخلية المضبوطة، أقروا فيه بأنه تم تجنيدهم من قبل مسؤولين حوثيين يديرون شبكات تهريب من داخل ميناء الحديدة على رأسهم المدعو أبو علي الكحلاني المشرف الأمني والمدعو أبو سجاد منصور أحمد السعادي مسؤول القوات البحرية لدى مليشيا الحوثي.

 >> تحقيق بريطاني يكشف شبكات وطرق تهريب الأسلحة للحوثي (حصري)

واعترفوا بتهريب شحنتين من جيبوتي إلى ميناء الحديدة، بينما تم القبض عليهم في العملية الثالثة من قِبل قوات خفر السواحل أثناء عبورهم في الممر الدولي (مضيق باب المندب).

وتحمل الاعترافات إدانة إضافية لمليشيا الحوثي باستخدام ميناء الحديدة لأغراض عسكرية.

كما تكشف تورط مسؤولين حوثيين في لجنة الرقابة الأممية لدعم اتفاق الحديدة بينهم المدعو أبو علي الكحلاني، في إدارة شبكات تهريب الأسلحة والمواد المتفجرة.

وكانت قوات خفر السواحل -قطاع البحر الأحمر- تمكنت من إلقاء القبض على الخلية بعد عملية رصد ومتابعة دقيقة من شُعبة الاستخبارات العامة في المقاومة الوطنية.