الرئاسي وحضرموت: إجراءات وتدابير سريعة لحماية المنشآت الاقتصادية من هجمات الحوثي

السياسية - الأربعاء 23 نوفمبر 2022 الساعة 05:11 م
حضرموت، نيوزيمن:

كشف عضو مجلس القيادة الرئاسي، اللواء الركن فرج سالمين البحسني، عن إجراءات وتدابير سريعة سوف يتخذها المجلس، لحماية المنشآت الاقتصادية الوطنية، والتصدي لأي أعمال ومخططات حوثية إرهابية في المستقبل تسعى للنيل من حضرموت.

وأكد البحسني، ضرورة وضع حد للتصعيد الإرهابي الحوثي الخطير المتمثل باستهداف المنشآت الاقتصادية الوطنية في محافظة حضرموت، والتصدي لأي هجمات إرهابية معادية تستهدف الأمن والاستقرار والاقتصاد في البلاد.

وجاءت تصريحات البحسني خلال ترؤسه اجتماعاً للجنة الأمنية بمحافظة حضرموت، بحضور المحافظ مبخوت بن ماضي.

وشدد عضو مجلس القيادة الرئاسي على القيادات العسكرية والأمنية التحلي باليقظة ورفع الجاهزية وتفعيل دور الأجهزة الاستخباراتية لرصد أي تحركات مشبوهة وإحباط مخططاتها قبل وقوعها.

ودعا إلى تكاتف الجميع على مختلف المستويات، للحد من تداعيات الاعتداءات الإجرامية المتكررة التي تستهدف ميناء الضبة النفطي وتهدد إمدادات الطاقة وحركة الملاحة البحرية، مشيدًا بدعم قوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة للأجهزة العسكرية والأمنية.

من جانبه عبّر محافظ حضرموت مبخوت بن ماضي رئيس اللجنة الامنية في المحافظة، عن شكره وتقديره لاهتمام مجلس القيادة الرئاسي، في البحث عن سبل لمواجهة التصعيد الحوثي الخطير على ميناء الضبة، وتجنيب حضرموت مثل هذه الأعمال الإرهابية، للإسهام في تعزيز الاستقرار والأمن بالمحافظة.

وأعلنت السلطات المحلية بحضرموت، إعادة فتح الطريق الدولي المحاذي لميناء الضبة بعد يوم من إغلاقه عقب الهجوم الحوثي، وهو الثاني خلال شهر، على الميناء.