وثائق| التعليم العالي تحوّل منح الطلاب المتفوقين لأبناء مسؤولين وقيادات إخوانية

السياسية - السبت 03 ديسمبر 2022 الساعة 08:58 م
عدن، نيوزيمن:

كشفت وثائق رسمية مسربة عن فضيحة فساد في وزارة التعليم العالي والبحث العملي بحكومة الشرعية، تمثلت بالاستيلاء على المنح الدراسية للطلاب المتفوقين، وتحويلها لصالح أبناء وأقارب مسؤولين رفيعين وقيادات حزبية وقبلية موالية لحزب الإصلاح، الفرع المحلي لتنظيم الإخوان المسلمين.

وتصدر أبناء مسؤولين في الحكومة اليمنية وأبناء وأقارب قيادات من حزب الإصلاح الإخواني، قائمة المنح الدراسية الممولة من خزينة الدولة، على حساب الطلاب المتفوقين من خريجي الثانوية العامة، في فضيحة فساد غير مسبوقة.

وتكشف الوثائق المسربة، عن تورط وزير التعليم العالي الموالي لحزب الإصلاح الإخواني، خالد الوصابي، في سرقة المنح الدراسية المخصصة للطلاب المتفوقين، وتوجيهها لصالح أبناء مسؤولين في هرم الشرعية، وقيادات حزبية وعسكرية وقبلية، معظمهم من الموالين للإخوان.

واستحوذ بعض المسؤولين على أكثر من منحة دراسية، من بينهم رشاد العليمي، حيث تظهر الوثائق حصول ثلاثة من أبنائه وأحفاده على منح دراسية ممولة من الخزينة العامة للدولة (1800$ شهريا لكل واحد منهم) في جامعات كندية.

وبجانب العليمي، استحوذ القيادي الإخواني حمود المخلافي المقيم في مسقط على منحتين حكوميتين، في حين استحوذ ملحق إعلامي في السفارة اليمنية بتركيا على منحتين لاثنين من أبنائه.

وأثارت الفضيحة ضجة وغضبا واسعا على منصات التواصل الاجتماعي، بينما طالب ناشطون بإيقاف وزير التعليم العالي خالد الوصابي وتشكيل لجنة للتحقيق في هذا الفساد الفاضح.

>> فضيحة مدوية.. التعليم العالي تحول منح المتفوقين لصالح أبناء إعلاميي الإخوان

وفي وقت سابق كشفت وثيقة رسمية عن استيلاء السفارة اليمنية في تركيا، على 11 منحة دراسية للطلاب المتفوقين، وتحويلها لأقارب قيادات وإعلاميين من حزب الإصلاح، الفرع المحلي لتنظيم الإخوان المسلمين.

وطبقاً للوثيقة –نشرها نيوزيمن في وقت سابق- خاطب مستشار السفارة اليمنية في تركيا طلال جامل، القائم بأعمال السفير في أنقرة، مهدي العظامي، لتخصيص منح دراسية حكومية في الجامعات التركية لأبناء 11 إعلاميا إخوانيا.

ونصت الوثيقة على منح 3 من بنات الإعلامي الإخواني في قناة "المهرية" الممولة من قطر وعمان، عارف الصرمي، منحاً دراسية حكومية في جامعات تركيا.