سعيد عبداللهسعيد عبدالله

اغتيالات وإرهاب "الإخوان" في شبوة ووادي حضرموت

مقالات

2021-01-22 16:46:53

الشاب (زكريا باعوضه) اغتيل اليوم في شبوة منطقة جول الريدة.

أمس أطلقت سلطة بن عديو تهديدا موجها ضد أي محاولة لعرقلة ميناء قنا، وصباح اليوم اغتيل هذا الشاب لأنه فقط جندي في النخبة الشبوانية.

وطبعاً لاذ الفاعلون بالفرار من بين جنود بن عديو ومخبريه الذين يحصون أنفاس الشبوانيين ولا يسمحون حتى بمرور بيت شعر في حفلة زواج أن يمر دون إذن الأمير..

بالخوف والإرهاب يمسك الإخوان بالمجتمع في شبوة ووادي حضرموت، بالاغتيال وإشاعة الخوف تحكم هذه الجماعة.

ولن يردع الخوف إلا خوف مثله هذه الحقيقة وبغير ردع المعتدي فلن يتوقف سيل الدم المسفوك على يد هذه الجماعة التي بالغت في عدوانيتها وضلالها المبين..

الرحمة للشهيد زكريا باعوضه والحرية لشبوة.

* * *

ما دام القتل والاغتيال استهدف شخصا مش إخوان ولا يحترمهم.. لن تسمع البكاء والعويل والهشتاجات بل يسود صمت رهيب، إلا من بعض تضامن خجول..

أما إن كان القتيل من الإخوان فالدنيا كلها تهتز لقتلى الجماعة، أما ضحاياهم فلا يذكرهم أحد..

* * *

تنظيم جبان يحاسب شباب حضرموت وشبوة على انضمامهم للنخبة التي انشأتها دولة عضو في تحالف جاءهم بدعوة أو موافقة أو صمت من شرعية هذا التنظيم القذر.

بالغدر يقتلون شبابا في ريعان شبابهم بتهمة العمل مع الإمارات التي دعمتهم وجندتهم في أرضهم يحمونها ويؤمنوها ويحقنون دماء أهلهم فيها.. وهم فعلوا ذلك بشهادة كل الناس.

جبناء أيها الإخوان وأنتم تسفكون دماء أهل الأرض بينما جيش الإمارات أمامكم في شبوة وحضرموت لا تستطيعون الاقتراب منهم..

في عهد هؤلاء الشباب في النخبة الشبوانية بشبوة لم يقتلوا عنصرا من عناصر جماعتكم غدراً وغيلة وكانوا يستطيعون.

واليوم في حضرموت الساحل ما زال شباب نخبة حضرموت يمسكون بزمام الأمن بدعم الإمارات وكل عناصركم وقيادات جماعتكم وجمعياتكم تعيش بأمن وأمان لا بل وتخرج لتنظيم الوقفات والحملات ولا يعترضهم أحد ولم يغتل فرد واحد منهم طيلة الخمس السنوات الماضية..

سيسقطكم غدركم الجبان مهما بدا لكم أنكم أقوياء..

* جمعه نيوزيمن من منشورات للكاتب على صفحته في الفيس بوك

-->