مجموعة الضغط الشبابية تغادر الى برلين لعقد لقاءات مع برلمانيين وأحزاب سياسية ألمانية

مجموعة الضغط الشبابية تغادر الى برلين لعقد لقاءات مع برلمانيين وأحزاب سياسية ألمانية

السياسية - الثلاثاء 12 نوفمبر 2013 الساعة 08:37 ص

بدعم من وزارة الخارجية الألمانية والجمعية الألمانية -اليمنية وجمعية الصداقة الألمانية العربية، والمركز اليمني لقياس الرأي العام، تقوم مجموعة الضغط الشبابية بزيارة إلى العاصمة الألمانية برلين لمعرفة المزيد عن آليات المشاركة السياسية في الديمقراطية واستراتيجيات المناصرة السياسية. وستعقد مجموعة الضغط الشبابية، خلال زيارتها، لقاءات مع منظمات الحزب الديمقراطي المسيحي والحزب الديمقراطي الاشتراكي وحزب الخضر من أجل معرفة المزيد عن كيفية مشاركة الشباب في السياسة وفهم الدور الذي يقوم به الشباب في السياسات الحزبية في إطار الديمقراطية. ومن خلال اجتماعاتها مع سياسيين ألمان، ستتمكن مجموعة الضغط الشبابية التعرف على علاقة أعضاء البرلمان بالناخبينآ  والخدمات التي يقدمونها لدوائرهم/ وكيف يتعاملون مع مجاميع الضغط والمصالح الأخرى. كما سيلتقي الناشطون الشباب مع مؤسسات سياسية ومراكز أبحاث لفهم طرق تأثير السياسة على الجهات الفاعلة غير الحكومية، كما سيتعرفون أيضا على عمل المؤسسات في الشرق الأوسط والتشبيك مع شركاء المشروع المحتملين. آ  وعلاوة على عقد لقاءات مع ناشطين سياسيين، سوف تقوم مجموعة الضغط الشبابية بزيارة مؤسسات مثل البرلمان الألماني والمجلس الفيدرالي، من أجل فهم أفضل للنظام السياسي الألماني. وسيتم مناقشة قضية الفيدرالية على وجه الخصوص لتمكين الناشطين الشباب من تحديد مزايا وعيوب هذا النظام ومدى انطباقه على اليمن. كما ستزور مجموعة الضغط الشبابية بعض المتاحف من أجل فهم أفضل لتاريخ ألمانيا وكيف تطورت الديمقراطية في البلد. وستمكن هذه المعرفة مجموعة الضغط الشبابية من تمثيل مصالح الشباب بشكل فعال لدى صناع السياسة في اليمن. يذكر أنه ومن خلال مشروع مرصد البرلمان اليمني، الممول من قبل مبادرة الشراكة الشرق أوسطية، دعم المركز اليمني لقياس الرأي العام إنشاء مجموعة ضغط شبابية في يوليو 2013. ويهدف هذا المشروع إلى بناء قدرات مجموعة الضغط الشبابية من أجل تمكينها من نشر الوعي عن البرلمان في أوساطآ  المواطنين والتأثير بشكل إيجابي في العملية التشريعية. ومن خلال تحقيق هذه المهام، ستصبح مجموعة الضغط الشبابية بمثابة قناة وصل بين البرلمان والشباب اليمني. وتمثل هذه المجموعة الواقعة في صنعاء الأولى من نوعها على مستوى اليمن. آ وقد تم اختيار 16عضوا للمجموعة من ضمن أكثر من 100 متقدم من الناشطين السياسيين. وتتراوح أعمار كافة الأعضاء بين 24 و 34 عاما ويحملون شهادات جامعية، وعلى وجه التحديد في العلوم السياسية والقانون والإعلام. وفي إطار التدريب والتطوير لتحويلها إلى مجموعة ضغط فعالة، يود المركز اليمني لقياس الرأي العام إتاحة الفرصة للمجموعة لمعرفة آليات المشاركة السياسية وآليات عمل المجتمع المدني في أي ديمقراطية. ويعد المركز اليمني لقياس الراي العام منظمة غير حكومية تركز على تطوير إصلاحات الحكم الرشيد على أساس بحوث الرأي العام. وقد تم تأسيس المنظمة فيآ  2004، ونفذت منذ ذلك الحين عدد من المشاريع الممولة من قبل مانحين دوليين. وتركز تلك المشاريع في الغالب على تعزيز دور المجتمع المدني وإيجاد آليات للمشاركة الشعبية في السياسة. ويعد مرصد البرلمان اليمني أطول مشروع ينفذه المركز اليمني لقياس الرأي العام حيث أصبح أهم مصدر للمعلومات بالنسبة لوسائل الإعلام فيما يخص إجراءات البرلمان. ويهدف المشروعآ  إلى إيجاد قنوات وصل بين البرلمان والمواطنين اليمنيين لجعل هذه المؤسسة أكثر استجابة لمتطلباتهم.