مسئول بإتحاد وكالات السياحة: الإستعدادات جارية لبدء موسم العمرة الجديد، ويدعو وزارة الأوقاف للإسراع في توقيع العقود

مسئول بإتحاد وكالات السياحة: الإستعدادات جارية لبدء موسم العمرة الجديد، ويدعو وزارة الأوقاف للإسراع في توقيع العقود

السياسية - الخميس 28 نوفمبر 2013 الساعة 10:52 ص

أكد قطاع الحج والعمرة في إتحاد وكالات السياحة والسفر أن حوالي أسبوع واحد فقط تبقى على انطلاق موسم العمرة 1435هـ. حيث من المقرر أن حيث وزارة الحج السعودية باصدارتأشيرات المعتمرين من 1 صفر المقبل. وقال مسئول العمرة في اللجنة التنفيذية لقطاع الحج بالإتحاد عبدالرحمن الصعفاني أن معظم الوكاï»»ت استلمت عقود العمرة من الشركات السعودية وبدأت باجراءت تصديق العقود وإصدار الضمانات البنكية ولم يتبقى سوى تصديق تلك العقود من قطاع الحج والعمرة بوزارة اï»»وقاف. ودعا الصعفاني وزارة الأوقاف الى ضرورة اï»»سراع في توقيع العقود لتتمكن الوكاï»»ت من تقديم خدماتها للمواطنين. ولاسيما في ظل اï»»جراءت الجديدة الناتجة عن توسعة المطاف والتي استهدفت انقاص عدد المعتمرين واعتماد نظام الكوتا والدخول والخروج بشكل منتظم منذ بداية الموسم. حد قوله. منوهاً بأن أي تأخير في عملية المصادقة على العقود سيؤدي الى حرمان المعتمر اليمني من الكوتا الممنوحة لليمن في شهر صفر وانخفاضها في ربيع. وأكد الصعفاني في تصريح صحفي أن قطاع الحج في اï»»تحاد يعمل جاهدا مع الجهات الرسمية لسرعة استكمال اجراءات بدء الموسم ويعكف منذ بداية شهر محرم على اï»»عداد لبرامج تنظيم العمرة بما يعمل على اï»»رتقاء بمستوى الخدمة وتلافي أي قصور اوتجاوزات حدثت في المواسم السابقة. وأشار إلى أن اï»»تحاد بصدد اï»»عداد لورشة العمرة بالتنسيق مع وزارة اï»»وقاف وï»»زال اï»»عداد ï»»وراق تلك الورشة ومحاورها قائما. كما أن اï»»تحاد يسعى لفتح أفق التعاون المثمر مع اللجنة الوطنية للحج والعمرة بالمملكلة وكذلك لجنتي الحج والعمرة بغرفتي مكة وجدة التجاريتين بمايساهم في تعزيز التعاون المثمر مع اشقائنا. حد قوله. واختتم المسئول في قطاع الحج والعمرة تصريحه بتوجيه الشكر للسفارة السعودية بصنعاء والتي قال أن طاقمها يبذل جهودا مشكورة بمايسهل اجراءات سفر الحجاج والمعتمرين. مشيداً بدور القطاع الخاص ممثلاً بالوكاï»»ت التي سعت وتسعى دائما لتقديم نموذج وطني يستشعر قدسية مهنة خدمة الحاج والمعتمر من خلال ما تقدمه من خدمات ï»»قت استحسانهم وشكرهم، فضلاً عن ما بنته لها من سمعة طيبة لدى شركات العمرة السعودية والجهات الرسمية أيضاً. ويعتبر اختيار اليمن ضمن آ 65 دولة إسلامية يحق لمعتمريها الحصول على برامج سياحية بعد انتهاء برنامج العمرة دليلاً على ماوصل اليه المعتمر اليمني من اï»»نضباط، ووساماً للقطاع الخاص على نجاحه والتزامه بالأنظمة واللوائح. وفقاً للصعفاني.