الإخوان يشقون طريق الحوثي إلى قلب "عبيدة" بمأرب

@ مأرب، نيوزيمن: الجبهات

2020-07-10 23:11:12

دفع حزب الإصلاح، الفرع المحلي لتنظيم الإخوان المسلمين، قبيلة آل سبيعيان بمحافظة مأرب، إلى التنسيق مع مليشيا الحوثي، للانتقام لها من قتل محسن آل سبيعيان بمديرية وادي عبيدة.

وجاءت الخطوة رداً على رفض سلطات مأرب الأمنية الموالية للإخوان، لمطالب مشايخ قبيلة عبيدة لحل قضية آل سبيعيان، بحسب عرف العيب الأسود، وإلزامها بإعادة كل المنهوبات والتحكيم المطلق فيما جرى من ضرب النساء بالجنابي والنهب والتمثيل بالجثث.

وقابل أمن مأرب مطالب شيوخ عبيدة بمزاعم تزعُّم محسن صالح سبيعيان لخلية تعمل لحساب المليشيا الحوثية، وذلك بعد يوم واحد على اتهامات وجهها مشايخ عبيدة لقوات حزب الإصلاح بارتكاب جرائم وانتهاكات بحق آل سبيعيان.

واتهم مدير عام شرطة محافظة مأرب العميد الركن يحيى حميد الموالي لحزب الإصلاح "آل سبيعيان" بارتكاب أعمال إرهابية من أعمال الحرابة ومقاومة السلطة والقتل العمد والشروع فيه والتخابر مع العدو الحوثي.

وقال، خلال مؤتمر صحفي عقده بمدينة مأرب، مع الناطق باسم الجيش المحسوب على الشرعية، إن "الخلية متورطة في جرائم اعتراض سيارات وشاحنات تابعة للقوات المسلحة وقوات التحالف العربي الداعمة للشرعية، كما تورطت في تنفيذ عدد من جرائم زراعة الألغام والعبوات الناسفة والقيام باغتيالات قيادات عسكرية وأمنية، والتعاون مع مروجي الممنوعات وتهريب الأسلحة والمواد التصنيعية الحربية للطائرات المسيرة وغيرها من الأسلحة وارسالها للمليشيات الحوثية الانقلابية في صنعاء وصعدة.

وأتت الاتهامات بعد يوم واحد على اجتماع عقده مشايخ من قبيلة عبيدة هو الثاني خلال أيام لاتخاذ موقف موحد مما جرى من جرائم وانتهاكات بحق آل سبيعيان اتهموا قوات تابعة لحزب الإصلاح بارتكابها.

وشدد مشايخ عبيدة تلبية كل مطالبهم فيما حصل من قبل مليشيا حزب الإصلاح بحق عور وعرض عبيدة، مؤكدين أن القضية خاصة بقبائلهم ولن يسمحوا للحوثيين باستغلال الوضع، أو للإخوان المسلمين بهتك شرف القبيلة، قبل أن يتغير موقف القبائل نتيجة تعنت الإخوان ورفضهم الاستجابة لمطالبهم.