الموجز

عادات وطقوس عريقة.. أجواء العيد في قلنسية

@ عدن، نيوزيمن: متفرقات

2020-08-04 10:10:25

على إيقاع صخب الأطفال وأفراحهم البريئة يستقبل أهالي مديرية قلنسية غرب سقطرى عيد الاضحى المبارك هذه المناسبة الإسلامية العظيمة بالتهليل والتكبير في المساجد والبيوت وسط تجهزات مسبقه للأكلات والحلويات وملابس العيد الجديده للصغار والكبار ورغم الأوضاع المعيشية الصعبه الإ ان الأجواء الفرائحية التي يتخلالها النحر يسودها الألفه والمحبة وتقوم الأسر بالتنزه في الأماكن الجميله وزيارة الأهل والأقارب. 

لحوم الأضاحي

وطافت "بوابة سقطرى" المدينة لأخد انطباعات الناس حول أجواء العيد حيث أكد هاني جمعان أن أجواء عيد الأضحى تختلف عن بقية الأعياد، حيث يقوم الأهالي من خلالها بتبادل التحايا والألفه وتجتمع الأسر في أيام النحر وتوزع لحوم الأضاحي بين الجيران وتنظم وجبات فرائحية وسط مجتمع يسوده المحبة والسلام، كما يتم توزيع الحلويات على الأطفال الذين ينتقلون بفرحة كبيرة من بيت لاخر. 

ولائم عيدية

وقال عبدالله محمد أن أننا نحرص في أيام عيد الاضحى المبارك، على إيجاد الأضاحي حيث تقوم العديد من الأسر الكبيرة من مالكي الأغنام على إيجاد لكل متزوج أضحية وتستمر نحرها طيلة أيام النحر الثلاث وتنظم من خلالها ولائم عيدية جميلة، مضيفاً أن مالكي الأغنام يحرصون على إخراج الزكاة من أموالهم من المواشي للفقراء والمحتاجين للأضاحي من أهالي المدينة في هذه الوقت ليسود الفرح العديد من الأسر.