خيانة بيحان.. هل تسقط سلطة الإخوان في شبوة؟

السياسية - الأحد 24 أكتوبر 2021 الساعة 10:36 ص
شبوة، نيوزيمن:

يبدو أن السلطة الإخوانية، تعيش آخر أيامها في محافظة شبوة عقب تورطها في تسليم مديريات بيحان الثلاث، لمليشيات الحوثي دون قتال. 

والسبت قال القيادي في المجلس الانتقالي الجنوبي احمد عمر بن فريد، إن محافظة شبوة تتحرر من قيود الإخوان، مؤكدا سقوط كل أوراق الجماعة هناك.

وأوضح ابن فريد، في تغريدة على تويتر، "هنالك إجماع شعبي عام يعم جميع أهالي محافظة شبوة بأن سلطة الإخوان التي سلمت الحوثي 3 مديريات بيوم واحد في بيحان". 

ولم يستبعد ابن فريد تكرار ما قامت به سلطة الإخوان في بيحان (تسليم المديريات الثلاث لمليشيا الحوثي دون قتال) بنفس الطريقة وتسليم باقي المحافظة للحوثيين، مؤكدا أن "أهل شبوة لن ينتظروا حتى يحصل ذلك". 

وأشار إلى أن لقاء قبائل شبوة في مديرية نصاب هو رسالة تحذير واضحة لسلطة عتق وتنبيه للتحالف. 

‏‎وقال ابن فريد في تغريدة ثانية، إن "جميع أوراق الإخوان المسلمين في شبوة قد تبعثرت، وانكشفت جميع مؤامراتهم، أمام الجميع". 

وشدد أن خطاب الإخوان التحريضي ضد المجلس الانتقالي أو الإمارات العربية المتحدة لن يعد له أي قبول أو ينطلي على أحد، وهاهم أحرار شبوة يعبرون عن ذلك بكل وضوح وشجاعة ومسؤولية.