رفض شبواني يرعب سلطة ابن عديو ويبعثر حسابات تسليم المحافظة للحوثي

السياسية - الأحد 24 أكتوبر 2021 الساعة 05:45 م
شبوة، نيوزيمن:

أكد الباحث الجنوبي سعيد عبدالله، أن الأصوات الشبوانية التي أكدت رفضها لمخطط الإخوان بتسليم شبوة للحوثي، أرعبت سلطة ابن عديو وبعثرت حساباتها وشتت أوراقها. 

وقال، في تغريدة له على تويتر، إنه لا يوجد مبرر لغضب سلطة بن عديو تجاه صوت شبوة وتحركات أهلها السلمية، غير الخيانة والتوافق مع الحوثي لتسليم هادئ ودون أن يشعر أهلها بالعملية كما حدث في بيحان. 

وأضاف إن صوت الرفض الشبواني للخيانة الإخوانية أقض مضاجع التنظيم وشتت أوراق اللعبة التي يريدون تعميمها من بيحان على ما تبقى من مديريات.

وقال، في تغريدة ثانية، إن ‏ضيق سلطة شبوة الإخوانية تجاه التحركات الشعبية والصوت الشبواني الذي ارتفع يقول لا لتسليم بيحان لا لتسليم باقي شبوة كما سلمت بيحان، أصبح واضحا. 

واختتم أن التوتر والضيق يثبت أن هذه السلطة متواطئة فعلاً مع الحوثيين وترغب بعملية تسليم هادئة.